AMI

تعادل المنتخبين الموريتاني والفلسطيني وديا بدون اهداف

تعادل المنتخبان الموريتاني والفلسطيني بدون اهداف في اللقاء الودي الذى جمعهما الليلة البارحة بالملعب الأولمبي في نواكشوط وذلك في اطارالنشاطات المخلدة ليوم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).
ويدخل هذااللقاء ضمن استعدادات الفريقين للدخول في المنافسات القارية لكل منهما خلال الموسم الحالي والتى سيلتقي خلالهاالمنتخب الموريتاني يوم 4 من شهر سبتمبر القادم بمنتخب بوركينا افاسو وذلك ضمن الأدوارالتمهيدية لنهائيات كأس امم افريقيا 2010 التى تستضيفها بصفة مشتركة غينيا الاستوائية والغابون.
وحسب بعض المعلقين لم يرق لقاء المنتخبين الى المستوى المطلوب من جميع النواحي،فنية كانت اوبدنيةا وتكتيكية،حيث غابت فيه اللمسات الفنية والتمريرات البينية وروح اللعب الجماعية الممتعة لجمهوراللعبة،الذى اصيب بخيبة امل كبيرة من المستوى الذى ظهربه المنتخبالوطني على ارضه وامام جمهوره واشقائه.
وضيع مهاجم المنتخب الوطني محمد يوسف الملقب سياده فرصتي التهديف التى تحصل عليهما خلال الشوطين وتألق حارس المرمي سليمان جالو في صد هجمات المنتخب الفلسطيني خاصة من الكرات الثابتة والأخطاء الدفاعية القاتلة التى كادت ان تتحول الى اهداف لولا يقظة هذا الحارس الشاب والمتألق.
وعاني المنتخب الوطني في هذا اللقاء من عقم في الهجوم وغياب في الوسط واخطاء دفاعية مميتة ،اضافة الى عجز تام عن بناء الهجمات والهجمات المرتدة وصد الرحلات المضادة واللعب بطريقة جماعية منسقة بين عناصر الفريق.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد