AMI

نسبة تحصين المواشي للموسم الجاري بلغت 46 فى المائة

تواصل ثلاث وثلاثون فرقة بيطرية متنقلة مجهزة بكل اللوازم البيطرية، عمليات تحصين المواشي في اطار حملة التطعيم لموسم 2007-2008.
وأوضح الدكتور فال المختار مدير البيطرة للوكالة الموريتانية للانباء اليوم الجمعة أنه تم تطعيم أكثر من 320 ألف رأس من الابقار، وهو ما يمثل نسبة 46 فى المائة من الهدف المرسوم لهذه الحملة التى تستهدف تحصين 80 فى المائة من المواشي الوطنية.
وقال مدير البيطرة إن الحملة عرفت بعض الصعوبات خاصة فيما يتعلق بحركة هذه الفرق وتنقلها وضعف اقبال المنمين وقلة حظائر التطعيم وافتقار بعضها للمعايير الفنية المطلوبة رغم انشاء 23 حظيرة فى اطار مشروع تطوير المراعي وتنمية الثروة الحيوانية.
وذكر الدكتور فال المختار بالجهود المبذولة من طرف الحكومة لدعم ومساعدة المنمين الاكثر احتياجا فى عموم البلاد.
وابرز في هذا الصدد ما قيم به فى مجال دعم المنمين فى مقاطعة الطينطان اثر الفيضانات التى اجتاحتها مؤخرا والذي تمثل فى توزيع أكثر من 300 رأس من الاغنام على الاسر الاكثر تضررا وذلك بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة.
وأشار إلى أن قطاع الزراعة والبيطرة أرسل منذ أيام، تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية، كميات معتبرة من الأدوية والحقن البيطرية الى مختلف المندوبيات التابعة له فى الداخل مع التركيز على المناطق الشمالية التى تعاني من عجز فى الامطار هذه السنة.
وبين أن توزيع هذه الادوية سيتم عبر لجان جهوية تضم المصالح المختصة لوزارة الزراعة والبيطرة وتنظيمات المنمين.
وأوضح الدكتور فال المختار أن دورات تكوينية تجري حاليا لفائدة عدد من الفرق الفنية التابعة لقطاعات الزراعة والبيطرة والصحة والبيئة من أجل تطوير القدرات الوطنية فى مجال مراقبة مرض انفلونزا الطيور.
وقال إن ضعف المراعي في بعض مناطق البلاد دفعت بالحكومة الى التفكير بشأن وضع برنامج للمساعدة من أجل تحسين ظروف تغذية المواشي وتوفير نقاط للمياه الرعوية لضمان عبور فترات الشدة المقبلة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد