AMI

الأمين العام للتآزر يتفقد سير عمليات التحويلات النقدية لفائدة المتضررين من الأمطار في دار النعيم

نواكشوط

 أدى الأمين العام للمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر”، السيد صمبه سالم أمبارك، زيارة تفقد واطلاع لسير عمليات التحويلات النقدية الطارئة التي تنفذها المندوبية لصالح 1000 أسرة من المتضررين من مياه الأمطار في مقاطعة دار النعيم بولاية نواكشوط الشمالية.

وقد مكنت هذه الزيارة، الأمين العام والوفد المرافق له من الوقوف ميدانيا على سير هذه العملية على مستوى فرق السجل الاجتماعي المتواجدة في مدارس عبد الودود وعمر عبد العزيز والطاهر أحمد بمقاطعة دار النعيم.

وقال الأمين العام، في تصريح له بالمناسبة، إن زيارته جاءت بناء على تعليمات من المندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء بالمتابعة الدقيقة لسير هذه التدخلات الاجتماعية الهادفة إلى مساعدة المواطنين في هذه الظرفية الخاصة بفعل مخلفات الأمطار على تدبير حياتهم اليومية.

وأضاف أن هذه العملية تسير طبقا للبرنامج الذي أقرته المندوبية بالتعاون مع السلطات الإدارية والبلدية المحلية على مستوى المقاطعة، وتجسيدا لتعليمات السلطات العليا في البلد الهادفة إلى تقريب الخدمة العمومية من المواطنين عموما، والطبقات الهشة بصفة خاصة، والوقوف إلى جانبهم في مختلف الظروف.

وكان الأمين العام لـ”تآزر” مرفوقا خلال هذه الزيارة بوالي نواكشوط الشمالية وحاكم مقاطعة دار النعيم وعمدة بلديتها ومنسقي برامج البركة وداري والتموين ومدير المالية والمحاسبة بتآزر، بالإضافة إلى السلطات الأمنية في المقاطعة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد