AMI

سيلبابي: تسلم كميات من وسائل التسييج لصالح التعاونيات النسوية في كيدي ماغه

أشرف والي ولاية كيدي ماغا، السيد أحمد ولد الديه، اليوم الأربعاء، على استلام كميات معتبرة من وسائل التسييج، مقدمة من طرف مفوضية الأمن الغذائي لصالح اتحاد التعاونيات النسوية في كيدي ماغا.

ويهدف هذا الدعم، الذي هو عبارة عن أربعين سياج حديدي ومائتي عمود، إلى تشجيع النساء على الزراعة المطرية وزراعة الخضروات في قطع أرضية تتكون من أربع هكتارات.

وفي كلمة بالمناسبة، شكر والي كيدي ماغا، مفوضية الأمن الغذائي على هذه المنحة التي تدخل في إطار تشجيع الزراعة المطرية تنفيذا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي يعطى اهتماما خاصا للزراعة المطرية والفيضية والمروية.

وأضاف أن تسليم هذه الكمية لاتحاد نساء كيدي ماغا، الذي يعتبر اتحادا نشطا ويعمل بجدية خاصة في مجال الزراعة، يكتسي أهمية خاصة نظرا لأن الولاية تحتوي على كل أنواع الزراعة، مبرزا أنه في حالة بذل جهود حقيقية ستتحقق نتائج ايجابية في مجال الزراعة.

وأشار الوالي إلى أن الطلبات التي تقدمت بها رئيسة الاتحاد ستتم دراستها والسعي إلى تلبيتها من أجل مواصلة زراعة الخضروات، شاكرا نساء كيدي ماغا على النشاط والعمل ومضاعفة الجهود في هذا المجال.

وبدورها شكرت رئيسة اتحاد التعاونيات النسوية السيدة كمبة سليمان كمرا، فخامة رئيس الجمهورية على اهتمامه بالزراعة، مبرزة أن هذه الهدية ستسهم دون شك في دعم الزراعة المطرية في الولاية، مطالبة بإنشاء خزان مائي يوفر المياه للمزارع حتى تستطيع النساء مواصلة الزراعة خلال كل المواسم.

وأضافت أن الحديقة المخصصة للنساء الأكثر احتياجا واللاتي لا تتوفرن على أراض زراعية ستعزز هذه المنحة من قدراتهن في مجال الإنتاج الزراعي خاصة في موسم الأمطار الذي تشهده الولاية حاليا.

وطابت أعضاء الاتحاد بتنفيذ توجيهات فخامة رئيس الجمهورية في مجال الزراعة، داعية إلى احتذاء نموذج الزراعة في ولاية كوركل، شاكرة باسم اتحاد أطر ولاية كيدي ماغا، كل الذين يقفون خلف الاتحاد بالدعم والمؤازرة.

وبدوره، الأمين العام للاتحاد السيد سيدي اتراوري، شكر السلطات الإدارية على الدعم والمساندة كما شكر مفوضية الأمن الغذائي على هذه المنحة السخية والتي سيكون لها الدور البارز في تشجيع الزراعة المطرية لنساء الاتحاد مما سينعكس إيجابا على الإنتاج الزراعي خلال هذا الموسم.

وأضاف أن إشراك النساء اللاتي لا يتوفرن على أراض زراعية عن طريق الحديقة المشتركة للاتحاد له أهمية كبيرة، مشيرا إلى أن هذا الاتحاد يتكون من 167 تعاونية نسوية موزعة على 18 بلدية.

جرى الحفل بحضور حاكم مقاطعة سيلبابي وعمدة بلديتها والسلطات العسكرية والأمنية، ومندوب مفوضية الأمن الغذائي وعدد من رؤساء المصالح الجهوية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد