AMI

بعثة من السلطة العليا للصحافة المكتوبة والسمعيات البصرية تعود من باريس

عادت مساء أمس السبت إلى نواكشوط بعثة من السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية قادمة من العاصمة الفرنسية باريس بعد زيارة دامت خمسة أيام.
وذكر بيان للسلطة توصلت الوكالة الموريتانية للأنباء بنسخة منه أن البعثة قامت بزيارة لباريس بدعوة من المجلس الأعلى للسمعيات البصرية الفرنسي مكنتها من إجراء “تبادل مثمر للخبرات” مع رئيس وأعضاء ومصالح المجلس.
و أضاف البيان أن البعثة ضمت إلى جانب رئيس السلطة العليا الأستاذ بال آمادو تجانى السيدين ساديو ديارا و سيدي احمد ولد دشاق عضوي السلطة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد