AMI

موريتانيا تستفيد من برامج مؤسسة (ملينيوم شلانج كوربوريشن)

قرر مجلس ادارة مؤسسة “ملينيوم شلانج كوريشن” الأمريكية يوم أمس الأربعاء اعتماد بلادنا ضمن الدول المستفيدة من المرحلة الأولى من برامج المؤسسة .
وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون في بيان أصدرته اليوم وتوصلت الوكالة الموريتانية للأنباء بنسخة منه إن القرار اتخذ خلال اجتماع لمجلس إدارة المؤسسة المنعقد أمس في واشنطن تحت رئاسة كاتبة الدولة الأمريكية كوندوليزا رايس .
وأكد البيان أن الحكومة الموريتانية عبرت عن شكرها لحكومة الولايات المتحدة الأمريكية ولمجلس إدارة ملينيوم شلانج كوربوريشن على هذا الإجراء الذى يعد”ثقة كبيرة فى البلاد “.
وجدد البيان عزم موريتانيا “على مواصلة العمل الدؤوب لإكمال برامجها الإصلاحية والتنموية الشاملة” والتى تسعى فى المقام الأول الى تحسين الظروف المعيشية للموريتانيين ضمن جو من الحرية والديمقراطية على حد وصف البيان .
وتشترط مؤسسة ملينيوم شلانج كوربوريشن جملة من المعايير فى اعتماد الدول المستفيدة من التمويلات الإنمائية التى تقدمها من أهمها إقامة الديمقراطية التعددية واعتماد منهج الحكم الرشيد وإتباع الليبرالية الاقتصادية والاستثمار فى المصادر البشرية ومحاربة الفقر .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد