AMI

الوزير الأول يترأس مهرجانا جماهيريا بتجمع افجار

ترأس الوزير الأول السيد يحيى ولد حدمين مساء أمس بتجمع افجار التابع لمقاطعة مونكل بولاية كوركول مهرجانا جماهيريا للتحسيس حول أهمية التصويت بنعم للتعديلات الدستورية المقترحة في الخامس اغسطس القادم.

وتميز المهرجان الذي جرى بحضور والي كوركول السيد يحيى ولد الشيخ محمدفال بمشاركة العديد من الفعاليات السياسية والمنتخبين والوجهاء وجماهير عريضة من سكان تجمع افجار .

ورحب الوزير الأول السيد يحيى ولد حدمين بالمناسبة بالمشاركين في المهرجان مؤكدا على ان تجمع افجار اصبح اليوم يضم ازيد من 400 اسرة ويزاول الدراسة به 400 تلميذ كما يتوفر على مختلف الخدمات الاساسية.

واضاف ان فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز تعهد بتحويل مثلث الفقر الى مثلث للامل والتنمية الحقيقية ووفى بعهده مؤكدا على ان مسيرة الانجازات ستتواصل وستشهد لائحة الخدمات الموجهة الى سكان هذا المثلث اتساعا يبرز بالاساس على سبيل المثال لا الحصر في كهربة جميع بلديات المثلث بنفس جهد الكهرباء في نواكشوط خلال الاشهر القليلة القادمة.

وعبر الوزير الاول عن سروره بتفهم ساكنة التجمع ومن خلالهم ساكنة كوركول لاهمية التعديلات الدستورية المقترحة في الخامس من الشهر القادم وما تمثله من صمام امان للمحافظة على ما تحقق من مكتسبات.

وعدد الوزير الاول بهذا الخصوص جملة من الانجازات التي تحققت لصالح المواطن والتي طالت مجالات مختلفة وعملت على تحسين ظروفه المعيشية وتقريب الخدمات الاساسية منه داعيا الى صيانة ما تحقق والبناء عليه ودعم استمرارية بقائه و التمسك بخيار المصلحة الوطنية.

وقال ان التصويت بنعم لصالح التغييرات الدستورية خلال الاستفتاء المرتقب يمثل الخيار الامثل للمحافظة على ما تحقق من مكتسبات وتعبيرا عن العرفان بالجميل لفخامة رئيس الجمهورية راعي نهضة البلاد.

واكد الوزير الأول من جانب آخر على ماقطعته البلاد من خطوات على صعيد ضمان المساواة بين المواطنين مشيرا في هذا الصدد الى ان الحكومة عملت بتوجيهات من رئيس الجمهورية على وضع الاسس الكفيلة بتحقيقها على مختلف الصعد .

ودعا في هذا الاطار الى ضرورة الوقوف في وجه دعاة الخطاب المتطرف والمتاجرين بالخطاب العنصري لتحقيق مآرب شخصية.

ورحب عمدة بكل السيد الحسين ولد انيلل بالوزير الأول والوفد المرافق له مؤكدا أن زيارته الثانية لتجمع افجار في اقل من سنة يؤكد اهتمام رئيس الجمهورية بساكنة التجمع.
وأشاد بما تحقق من إنجازات لصالح سكان افجار على مختلف الأصعدة وما تحقق من خدمات على مستوى التعليم والصحة الخدمات القاعدية.
وطالب سكان التجمع بالوفاء بالعهد الذي قطعوه على أنفسهم بالمشاركة المكثفة في اقتراع ال 5 من أغسطس القادم والتصويت بنعم لصالح التعديلات الدستورية دعما لخيار المصلحة الوطنية.
وتقدم العمدة بجملة من المطالب من أبرزها إيجاد حل مؤقت لمشكل العطش وفك العزلة عن بلديات المقاطعة وتوسيع قاعدة الخدمات التعليمية.
وأجمع المتدخلون من نواب وعمد ووجهاء على اهمية التعديلات الدستورية المقترحة للمحافظة على ما تحقق من مكاسب مطالبين بدعم الاستمرارية وتحقيق المزيد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد