AMI

الفقيه محمد المختار ولد امباله: “المراحل الأولى من الحوار مبشرة ومشجعة “

عقد الفقيه محمد المختار ولد امباله المستشار برئاسة الجمهورية مساء اليوم الأربعاء مؤتمرا صحفيا في قاعة الإجتماعات بوزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الاصلي لإنارة الرأي العام بشأن الحوار الجاري حاليا بين مجموعة من العلماء والشباب الموجودين بالسجن المركزي .
وأوضح أن الدولة “اتخذت هذا القرار بعد تأمل وترو، مشيرا الي أن هذه القضية لا تخص بلدنا وإنما هي قضية عالمية منتشرة، طالب الكثير من الكتاب والمفكرين بتسويتها عن طريق الحوار، وإلي أن حكومتنا من الحكومات القليلة التي اختارت معالجتها بالحوار، باعتباره منهجا ربانيا ودعويا ونهجا للحكماء .
وحيى محمد المختار ولد امباله اختيار الدولة من خلال وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، للحوار “استجابة لتطلعات أكثرية الشعب والعلماء والمفكرين والكتاب “.
وقال إنه “تم الاتصال بالمجموعة الموجودة داخل السجن فرادى وجماعات”، مؤكدا “أن المراحل الأولى من هذاالحوار مبشرة ومشجعة وستفضي بحول الله إلى نتائج مرضية تصب في مصلحة الجميع وستقابل بارتياح “.
وقال إن العلماء يحاورون هؤلاء الشباب “بوصفهم إخوة في العقيدة، وقد لقينا لديهم استعدادا تاما ونقاشات هادفة وهادئة، أما مسألة تجريمهم فذلك من شأن العدالة، ونحن نريد تصحيح بعض الرؤي لما فيه مصلحة الأمة، مبينين أقوال العلماء بصدق وأمانة “.
– (و م ا) –

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد