AMI

الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية يؤكد على أهمية مشروع تحديد الهوية

أكد الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية السيد سي آدما يوم الأربعاء على أهمية مشروع تحديد الهوية الذى تنفذه الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة.
وأضاف خلال زيارته اليوم رفقة وزير الداخلية واللامركزية والأمين العام للحكومة للقاء التحسيسي المنظم لصالح الأطر السامين في الدولة بقصر المؤتمرات حول المشروع المذكور أن هذا المشروع يشكل أحد أكبر الورشات الجارية في البلد.
وقال إن “تلك الورشات وغيرها من المشاريع والبرامج بما في ذلك مشروع تحديد الهوية، سيكون لها الأثر البالغ على مستقبل البلاد الواعد بحول الله في شتي المجالات”.
وأضاف الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية أن هذا المشروع “سيضيف الكثير ويقدم مزيدا من التسهيلات ويوفر كل المعلومات ذات الصلة بتسيير الثروة البشرية”.
وجرت الزيارة بحضور الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية والإداري المدير العام للوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد