AMI

وزير الثقافة يستقبل أمير الشعراء باسم رئيس المجلس الأعلى للدولة

وصل إلى انواكشوط مساء اليوم الثلاثاء أمير الشعراء سيدى محمد ولد بمب وزميلاه الشاعران أدي ولد آدبه وجاكيتي سك.

وكان في استقبال الشعراء باسم رئيس المجلس الأعلى للدولة، رئيس الدولة، وزير الثقافة والاتصال السيد عبد الله السالم ولد المعلا، ووفد من المنتخبين ورجالات الثقافة والأدب.

وهنأ السيد عبد الله السالم ولد المعلا باسم المجلس الأعلى للدولة ورئيسه الجنرال محمد ولد عبد العزيز، رئيس الدولة، أمير الشعراء سيدى محمد ولد بمب وشكر الهيئة القائمة على تنظيم المسابقة بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.
وقال إن “إمارة الشعر، إن لم تكن في موريتانيا فهي في غربة، أما وقد حصدها شاعر موريتاني متميز، فقد عادت إلى وطنها”.
وشكر وزير الثقافة والاتصال الشاعرين الآخرين أدي ولد آدبه وجاكيتي سك، على وصولهما إلى مراتب متقدمة في هذه المسابقة.

وقد خصص سكان انواكشوط استقبالا متميزا لأمير الشعراء وزميليه.

وتضمن الحفل قراءات شعرية ومداخلات نثرية تمحورت حول دور المرأة في صناعة الإبداع كفاعلة وشريكة وملهمة، ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية التي تدوم يومين، محاضرات وندوات وطاولات مستديرة، حول الابداع النسائي الموريتاني وسبل ترقيته وتطويره.

وحضرت حفل انطلاق الموسم، الأمينة العامة لوزارة الثقافة والاتصال السيدة زينب بنت اعلي سالم والأمين العام للوزارة المكلفة بالترقية النسوية والطفولة والأسرة السيد موسى كاندكا وشخصيات ثقافية وفكرية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد