AMI

وزيرا للامركزية والاستصلاح الترابي:الحكومة بصدد دمج واستيعاب الباعة المرحلين

أكد السيد يحيى ولد كبد وزيرا للامركزية والاستصلاح الترابي أن الحكومة تعكف حالياعلى خطة وصفها بالمتكاملة لدمج واستيعاب الباعة الذين تم ترحيلهم في اطار حملة تنظيم أسواق مدينة نواكشوط الجارية حاليا.
وعبرالوزير في حديث لوسائل الإعلام العمومية اليوم الاثنين عن ارتياحه لسير هذه الحملة والنتائج التي حققتها حتى الآن على صعيد تنظيم أسواق مدينة نواكشوط المستهدفة بهذه العملية،مشيرا في هذا الصدد الى “مناخ الأمن الذي أصبح يشعر به مرتادوا هذه الاسواق”.
وأضاف السيد يحيى ولد كبد أن العقلية السائدة عند الكثيرمن المواطنين،بخصوص فوضوية عرض البضائع وتسويقها لايمكن استمرارها،مبينا وجود أسواق عديدة يمكن أن تستقبل الباعة المتجولين وأصحاب المتاجرالمتنقلة،التي قال انها كانت “تسد الطرق المحيطة بالاسواق المركزية.
وكان وزيراللا مركزية والاستصلاح الترابي زارصباح اليوم الثلاثاء،صحبة وزير التجهز والعمران والاسكان ووالي ورئيس مجموعة نواكشوط الحضرية ورئيس اتحادية التجارة،أسواق الميناء والسبخة وسوق العاصمة،حيث أطلع الوفد على سير هذه الحملة وما تم انجازه.
وكانت الحملة التنظيمية الخاصة بأسواق مدينة نواكشوط قد انطلقت بداية الشهر الجاري،حيث ينشد القائمون عليها تنظيم الاسواق وتحسين ظروف السلامة فيها من خلال تنظيف الشوارع والساحات العمومية المحاذية لهذه الأسواق.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد