AMI

افتتاح ورشة حول التمثيل النقابي

بدأت اليوم الثلاثاء بنواكشوط أشغال الورشة الثلاثية الأطراف حول التمثيل النقابي .
وتنظم الورشة التي تدوم ثلاثة أيام من طرف وزارة التشغيل والدمج والتكوين المهني بالتعاون مع المكتب الدولي للشغل بهدف تعزيز القدرات في مجال الديمقراطية الاجتماعية وتسهيل الحوار الاجتماعي.
ويسعى المشاركون الى استغلال التجارب الخارجية بهدف الوصول الى مقاربة اصلاحية تكفل التمثيل الاجتماعي على مستوى المؤسسات والقطاعات المهنية الوطنية.
و دعا الشيخ الكبير ولد اشبيه، وزير الشغل والدمج والتكوين المهني، الى التحلي بالمسؤولية واليقظة من أجل التوصل الى الهدف المنشود المتمثل في اقتناء التقنيات والخبرات في المجال.
وأضاف ان تنظيم انتخابات مهنية مطلب يتردد في العرائض المطلبية طيلة السنوات الأخيرة لجميع النقابات،مؤكدا على ان قطاعه سيوفر كل مالديه من امكانات مادية وفنية في سبيل تحقيق هذا المطلب.
وثمنت ممثلة المكتب الدولي للشغل سعي موريتانيا الدائم الى ترقية مبادئ حرية التجمع والمفاوضات الجماعية من خلال المصادقة المتعلقة بالحرية النقابية وحماية القانون النقابي وتلك المتعلقة بحرية التنظيم والمفاوضات الاجتماعية.
وأضافت أن الاعتراف بهذه المبادئ يساهم في دفع التعددية النقابية في البلاد بشكل ملحوظ من خلال تسع مركزيات نقابية معترف بها وتزاول عملها بكل حرية.
وجرى الافتتاح بحضور وزير الوظيفة العمومية وعصرنة الإدارة وأعضاء ديوان وزير الشغل والتكوين المهني والدمج.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد