AMI

رئاسيات 2024: المترشح مامادو بوكار با يعقد اجتماعات انتخابية في مقاطعة لكصيبة

لكصيبه

عقد المترشح للانتخابات الرئاسية لعام 2024، السيد مامادو بوكار با، أمس الأربعاء، لقاءات مع بعض أنصاره في مقاطعة لكصيبة بولاية غورغول، وذلك في إطار الحملة الانتخابية الممهدة للانتخابات الرئاسية المقرر إجراء شوطها الأول في 29 من الشهر الجاري.

وفي أول لقاء له صباح يوم الأربعاء في لكصيبة، شكر مرشح التحالف من أجل العدالة والديمقراطية/حركة التجديد أنصاره على استعدادهم والتزامهم الذي برهنوا عليه من خلال الحضور.

وانتقد في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة سجل الحكومة الحالية كما هو الحال بالنسبة للأنظمة السابقة، مذكرا جمهوره بأن الوقت قد حان لإفساح المجال لمن هو أكثر كفاءة وقدرة على التعامل مع المشاكل المتراكمة.

وأضاف في هذا السياق أن تجربته تؤكد أنه سيعيد موريتانيا إلى المسار الصحيح، مع تمكين مختلف الشرائح الاجتماعية من المشاركة الفعالة في تنمية بلدهم والاستفادة العادلة من ثرواته المتنوعة.

ثم استعرض المترشح مامادو بوكار با، رؤيته لموريتانيا، والتي تقوم أساسا على العدالة الاجتماعية، ومحاربة الفساد المتجذر، وتوطيد السلم وتحسين ظروف المواطنين.

وفي نديوكودي، في مقاطعة لكصيبة، عقد المترشح بعد ظهر الأربعاء لقاءا مع السكان المحليين، حيث جدد التزامه ببناء موريتانيا عادلة وقوية وقائمة على المساواة. ثم تحدث إلى السكان عن المشاكل التي يواجهونها خاصة في مجال الصحة ومياه الشرب والوثائق المدنية، والتي تعهد حال انتخابه بتحويل تسييرها إلى البلديات التي هي على تماس مباشر مع المواطنين.

وفي الطريق إلى كيهيدي، توقف المترشح ووفده المرافق، في منطقة جانكي، حيث أشرف على تجمع انتخابي نظم في ساحة القرية حيث اغتنم سامبا تيويل با، عضو تحالف “مامادو بوكار با الرئيس 2024″، الفرصة للتأكيد على أن مرشحهم يطرح رؤية للمجتمع، مضيفاً أن ولايته في حال فوزه ستكون من الشباب ومن أجلهم. وأخيراً، دعا أنصار التحالف إلى التعبئة الجماعية لضمان انتخاب مرشحهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد