AMI

مفوضية حقوق الإنسان: فريق الأمم المتحدة المعني بالتمييز ضد النساء والفتيات يقوم بزيارته الأولى لبلدنا

أعلنت مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني أنه في إطار التفاعل الإيجابي مع الآليات الدولية لحقوق الإنسان، وانسجاما مع مناخ الانفتاح والحوار السائد في موريتانيا ، قبلت الحكومة في عام 2020 طلب الزيارة الذي تقدم به فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالتمييز ضد النساء والفتيات.

وجاء في إيجاز أصدرته مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، مساء اليوم السبت، أن المفوضية بالتعاون الوثيق مع مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في نواكشوط، قامت بتنسيق وتنظيم هذه الزيارة الهامة، التي ستتم في الفترة من 25 سبتمبر إلى 6 أكتوبر 2023.

ونبهت المفوضية إلى أن الوفد الذي تترأسه السيدة مسكيرم جيسيت تيكاني، سيزور العاصمة أنواكشوط ومدينة باسكنو، حيث سيلتقي مع السلطات الوطنية والمحلية، والمؤسسات المستقلة، ومنظمات المجتمع المدني، والمسؤولين المنتخبين، ووكالات الأمم المتحدة، وغيرهم من أصحاب المصلحة.

وسيعمل الخبراء الوفد خلال هذه الزيارة على تقييم التقدم المحرز في مجال تعزيز وحماية حقوق النساء والفتيات في بلادنا وكذا التعرف على التحديات، بما في ذلك مسألة التمييز. كما سينظر في الإصلاحات التشريعية والسياسات التي نفذت لمكافحة التمييز.

وسيعقد الفريق العامل في نهاية زيارته مؤتمرا صحفيا يوم الجمعة 6 أكتوبر 2023 الساعة 11:30 صباحا، وسيقدم تقريره إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في يونيو 2024.

ونشير إلى إن مفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، تتولى تنسيق هذه الزيارة، كما ستتولى مرافقة البعثة في جميع لقاءاتها الرسمية ضمانا لحسن سير هذه الزيارة الهامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد