AMI

مفوض حقوق الإنسان يعقد جلسة عمل مع وفد من المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان

عقد معالي مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، السيد الشيخ أحمدو ولد أحمد سالم ولد سيدي، اليوم الجمعة بجنيف، لقاء عمل مع وفد رفيع المستوى من المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، برئاسة السيد كريستيان سالازار فولكمان، مصحوبا بالسيدة ماريت كوهونين شريف، مديرة الشؤون الافريقية بقسم العمليات الميدانية والتعاون الفني وبعض معاونيهم.

وتناول اللقاء بحث علاقات التعاون الممتازة بين بلادنا والمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، وسبل تعزيزه.

وقدم معالي المفوض خلال اللقاء عرضا عن التقدم الحاصل في مجال حقوق الإنسان في موريتانيا خاصة فيما يخص البرامج المشتركة بين الحكومة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، منوها بالدور الريادي الذي يلعبه مكتبها في نواكشوط لمواكبة السياسات والبرامج الحكومية في مجال ترقية وحماية حقوق الإنسان.

أما السيد كريستيان سالازار فولكمان، فقد هنأ الحكومة الموريتانية على التقدم المحرز في مجال حقوق الإنسان، مشيدا بنجاح الزيارة الأخيرة التي قام بها المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بأشكال الرق المعاصرة لموريتانيا وما حققته من نتائج.

ونوه بالتعاون البناء والمثمر الذي يجمع الحكومة الموريتانية والمفوضية السامية، مؤكدا على أنه مثال يحتذى للتعاون بين الحكومات ووكالات الأمم المتحدة.

جرى اللقاء بحضور سفيرنا في جنيف، سعادة السيد بال الحبيب، ومستشار الوزير الأول، السيد محمد أعلي التلمودي، ومدير حقوق الإنسان، السيد سيدي محمد ولد شيخنا.