AMI

الحملة في آدرار: زيادة في وتيرة النشاطات الدعائية

كثفت الأحزاب السياسية واللوائح المترشحة علي مستوي ولاية آدرار نشاطاتها الدعائية من أجل كسب المزيد من الناخبين، أياما معدودة من الاقتراع المقرر يوم الأحد القادم.
وأفاد مراسل الوكالة الموريتانية للأنباء بالولاية أن اللوائح المترشحة التي تزيد على 70 لائحة، قد رفعت من وتيرة المهرجانات الخطابية والأماسي الفنية والمسيرات الدعائية.
وفي هذا الإطار نظمت لائحة حزب الجبهة الشعبية المترشحة للبلدية مساء أمس الاثنين بأطار، أول مهرجان لها منذ انطلاق الحملة، حيث أبرز المتدخلون باسمها الخطوط العريضة لبرنامجهم الانتخابي، معتبرين أن مرشحيهم يمثلون “نخبة مثقفة ومتعلمة”، يمكن التعويل عليها في “التحسين من خدمات البلدية”.
وواصلت اللوائح المترشحة قي أوجفت وشنقيط ووادان أنشطتها الدعائية بهدف استمالة الناخبين في هذه الدوائر الانتخابية.
وقد أثنى حكام مقاطعات أوجفت وشنقيط ووادان، في تصريحات منفصلة للوكالة الموريتانية للأنباء، على “الجو المسؤول الذي طبع الحملة” و”ما تحلى به الفاعلون السياسيون خلالها من احترام متبادل”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد