AMI

رئيس الجمهورية يصل إلى تجمع “ترمسه”

وصل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز صباح اليوم الأربعاء إلى تجمع “ترمسة” ضمن المحطة الثالثة من زيارته للحوض الغربي.

واستقبل رئيس الجمهورية لدى وصوله من طرف حاكم كوبني وعمدة بلدية “تيمزين” ومنتخبي مقاطعة كوبني والوجهاء والأطر والأعيان والفعاليات الشبابية والنسوية وممثلى عدد من الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني وجمع غفير من السكان.

ونظم سكان “ترمسه” استقبالا شعبيا حاشدا لرئيس الجمهورية شارك فيه الجمالة وعدد من الفاعلين في مجال التنمية اللامركزية.

وكان سكان “اتريدات” التابعة لبلدية “تيمزين” قد نظموا استقبالا شعبيا كبيرا لرئيس الجمهورية على الطريق الرابط بين كوبني وترمسة مشيدين بالانجازات التي تحققت لصالحهم.

وتقدم السكان بالمناسبة بمطالب من بينها فك العزلة من خلال انشاء طريق معبد بين كوبني واتريدات وترمسه وتحلية مياه القرية وزيادة قدرة بئرهاالإرتوازية وبناء إعدادية وفتح دكان مخفض للبيع وتقوية شبكة الاتصال والانترنت الآلى.

وقد أنشئ تجمع ترمسه (37 كلمترا شمال غرب كوبني) سنة 2010، بتعليمات سامية من رئيس الجمهورية وطبقا لسياسته الرامية إلى تجميع أكبر عدد ممكن من القرى لضمان توجيه موارد الدولة بشكل معقلن يخدم أكبر قدر من السكان، وتفاديا للتقري الفوضوي الذي طالما شتت الإمكانيات العمومية وشجع التفرقة والنعرات الضيقة التي تعيق التنمية وتمثل حجر عثرة في وجه خلق أقطاب تنموية تخدم الجميع وتدفع عملية البناء الوطني إلى الأمام.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد