AMI

شركة ماتال تقدم دعما لكتابة الدولة للتقنيات الجديدة فى مجال المعلوماتية

تسلمت كتابة الدولة للتقنيات الجديدة مساء اليوم الخميس فى مباني شركة “ماتال ” هدية متمثلة في 50 جهاز حاسوب محمول لصالح كتابة الدولة للتقنيات و10 أجهزة حاسوب لصالح مركز الانترنت بثانوية البنات .
وتقدمت كاتبة الدولة للتقنيات الجديدة السيدة منيانا صو محمد دينا بالشكر لشركة ماتال على هذا الدعم السخي، مؤكدة ان هذه المساعدة ستعمل على دعم الوسائل فى الإدارة العمومية وثانوية البنات.
وأوضح سعادة السيد عبد الرحمن بلحاج على سفير جمهورية تونس المعتمد لدى بلادنا، أن موريتانيا وتونس تربطهما علاقات قديمة ومهمة، وان المبادلات التجارية والخدماتية بينهما وصلت خلال السنة المنصرمة الى 48 مليون دولار،مضيفا بأنها ستتضاعف فى المستقبل نظرا للإرادة التى يبذلها البلدان للنهوض بهذا التعاون.
واعرب السيد محمد محبوبي الرئيس المدير العام لشركة تونس للاتصالات عن سعادته لحضوره هذا الحفل،مشيرا الى ان شركة ماتال وبعد ست سنوات من العمل الجاد والبناء قامت بالعديد من المبادرات الهادفة الى المشاركة فى التنمية الشاملة فى البلد خصوصا ما يتعلق بخدمات المعلوماتية.
وأشار الى مساهمة شركة ماتال فى الاقتصاد الوطني من خلال خدمات الهاتف النقال الذي يشغل 120 شابا موريتانيا يتمتعون بكافاءات عالية، اضافة الى ان الشركة تغطي 1400 كلم خارج نواكشوط، مثمنا الدورين الموريتاني والتونسي فى هذا المجال .
وأشاد السيد محمد ولدبوعماتو رئيس مجلس ادارة شركة ماتال بالدور الذي تقوم به الشركة”والتى هى اول شركة على المستوى الوطني فى مجال الهاتف النقال وذلك ما جعلها تواجه مجموعة من العراقيل تغلبت عليها بفضل الإرادة القوية التى تتمتع بها “.
وأكد ولد بو عماتو ان الهدف الأساسي لمؤسسته هو تمكين المواطن الموريتاني من الاستفادة من خدمات العصر سبيلا إلى تحقيق التنمية الشاملة فى البلاد.
جرى حفل التسليم بحضور مدير ديوان كاتبة الدولة للتقنيات الجد يدة وأعضاء مجلس إدارة ماتال وطاقمي كتابة الدولة للتقنيات الجديدة وشركة ماتال والعديد من الشخصيات الهامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد