AMI

افتتاح ملتقى تكويني لصالح 40 إطارا حول قيادة وتسيير الأنظمة التربوية

بدأت اليوم الخميس بمباني اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في نواكشوط أشغال ملتقى تكويني منظم لصالح 40 إطارا من التعليم الأساسي والفاعلين الاجماعيين حول قيادة وتسيير الأنظمة التربوية.
وينظم المتلقى الذي يدوم ثمانية أيام من طرف لجنة الشباب والتنمية في موريتاينا بالتعاون مع اليونيسكو وبدعم وتنسيق مع اللجنة الوطنية للثقافة والتربية والعلوم.
وأكدت الأمينة العامة للجنة الوطنية للثقافة والتربية والعلوم السيدة مكفولة بنت آكاط في كلمة افتتحت بها الملتقى أن منظمة اليونيسكو دأبت على دعم كل المشاريع التي تستهدف الرفع من قدرات وكفاءات أطر التعليم بصة عامة والتعليم الأساسي بصة خاصة.
وأضافت أن اللقاء الحالي يدخل في إطار دعمها للجنة الشباب والتنمية في موريتانيا، ذلك الدعم الذي تسعى من خلاله إلى إبراز قدرات المجتمع المدني على مواكبة الحكومة في جهودها لتكوين المصادر البشرية.
وقالت إن هذا التكوين سيمكن من رفع قدرات المسيرين في إطار الحكامة والقيادة التربوية طبقا للفاهيم الدولية الحديثة.
وبدوره ثمن نائب رئيس لجنة الشباب للتنمية في موريتانيا السيد محمد أحمد ولد محمد الأمين الجهود والدعم الذي قدمته اليونيسكو لتنظيم الملتقى داعيا المشاركين فيه إلى الاستفادة من العروض والمحاضرات التي سيقدمها خبراء وطنيين متخصصين في قيادة وتسيير الأنظمة التربوية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد