AMI

افتتاح ورشة تكوينية لصالح 173 إطارا في شبكة الصناديق الشعبية للقرض والادخار

بدأت اليوم الاثنين في نواكشوط اعمال ورشة تكوينية لصالح 173 إطارا في شبكة الصناديق الشعبية للقرض والادخار، منظمة من طرف الشبكة بالتعاون مع مشروع تعزيز قدرات الفاعلين في مجال التمويلات الصغيرة التابع للوزارة المنتدبة لدى وزير الدولة للتهذيب الوطني المكلفة بالشغل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة.
ويشارك في هذا اللقاء الذي سيدوم عشرة أيام 173 مشاركا من مسيري ووكلاء القرض وامناء الصناديق حيث سيتلقون عروضا حول سياسة القروض والتفتيش الداخلي للصناديق.
وفي هذا السياق أوضح الامين العام للوزارة المنتدبة لدى وزير الدولة للتهذيب الوطني المكلفة بالشغل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة السيد باب ولد بو أميس
ان هذا التكوين يندرج في الاطار الاستراتيجي لمحاربة الفقر الذي يشكل مرجعية للمبادرات والانشطة الحكومية حيث يخصص مكانة هامة لمجال اختيار المقاولة من خلال ترقية التكوين المهني والتشغيل الذاتي.
وقال ان ورشة التكوين الحالية تم تمويلها في اطار التعاون مع البنك الافريقي للتنمية من خلال برنامج دعم قدرات فاعلي التمويلات الصغيرة، كما تشكل مرحلة حاسمة في تحقيق الاهداف المنشودة من هذا التكوين ما سيمكن من اقامة شبكة قوية وملائمة تستجيب لتطلعات المستفيدين.
وشكرالبنك الافريقي للتنمية الذي يدعم منذ أكثر من عقدين من الزمن التمويلات الصغيرة في موريتانيا.
وبدورها أكدت المديرة الوطنية لشبكة الصناديق الشعبية للادخار والقرض السيدة نبغوها بنت اتلاميذ ان هذا التكوين يدخل في اطار توجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الهادفة الى محاربة الفقر والفساد مرجعا لاي عمل تنموي.
وقالت ان الدولة عبأت لفائدة الشبكة تمويلا من دولة الكويت ( صندوق الحياة الكريمة) مبلغ ثلاثة ملايين دولار و ستمائة مليون اوقية من البنك الافريقي للتنمية ومنحة مالية للموازنة لفائدة الصناديق الشعبية للادخار والقرض الجديدة بالاضافة الى التجهيزات المعلوماتية. ومن جهته ثمن ممثل الرابطة المهنية للفاعلين في مجال التمويلات الصغيرة السيد ديكو علي الارادة السياسية الرامية الى دعم قدرات الشبكة التي يستفيد منها اكثر من 2000 اسرة على عموم التراب الوطني.
وحضر افتتاح الورشة مدير المشروع وممثل البنك المركزي الموريتاني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد