AMI

أحزاب الأغلبية الرئاسية تصدر بيانا حول أحداث كيهيدي ومقامه

أصدرت أحزاب الأغلبية الرئاسية اليوم الأربعاء بيانا بشأن أحداث كيهيدي ومقامه.
وجاء في البيان الذي توصلت الوكالة الموريتانية للأنباء بنسخة منه، أن هذه الأحزاب “وهي تتابع الأحداث الأليمة بكيهيدي ومقامة، تسجل تعازيها القلبية إلى أسرة الفقيد راجية من الله عز وجل له الرحمة ومتمنية للجرحى الشفاء العاجل”.
وطالبت أحزاب الأغلبية “جميع المواطنين في المناطق المذكورة، بضبط النفس واحترام الممتلكات الخاصة والعامة والتعبير عن وجهات النظر وفق ضوابط القانون”.
ودعت الأحزاب “الحكومة إلى اتخاذ الإجراءات الكفيلة باستعادة الطمأنينة والتهدئة”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد