AMI

انطلاق مشروع مناصرة في مجال الأمن الغذائي بغيدي ماغه

احتضنت دار الشباب بمدينة سيلبابي أمس الإثنين أشغال انطلاق مشروع للمناصرة في مجال الأمن الغذائي بولاية غيدي ماغه.
ويغطي المشروع المذكور فترة 30 شهرا وهو ثمرة شراكة بين رابطة عمد غيدي ماغه وجامعة نواكشوط ويتولى تنفيذه تجمع البحوث من أجل التنمية الريفية، كما يشارك في تمويله الاتحاد الأوروبي.
ويهدف المشروع، الذي يشارك الاتحاد الأوروبي في تمويله، إلى تحقيق نتائج من بينها تحسين قدرات المنتخبين المحليين ومنظمات المزارعين في مجال التحليل وتقديم المقترحات في مجال الأمن الغذائي.
وخصص يوم أمس لتقديم عرض حول المشروع وأهدافه العامة والخاصة والأطراف المشاركة فيه.
ويندرج المشروع في إطار استمرار عدد من مبادرات مشروع المناصرة في مجال الأمن الغذائي في موريتانيا المتواصلة منذ 2004 وكذا ضمن الأهداف المحلية لولاية غيدي ماغه في أفق 2030.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد