AMI

اعتراض مجموعتين من المهاجرين غير الشرعيين خلال اليومين الماضيين في نواذيبو

ذكر مصدر أمني في مدينة نواذيبو اليوم الاثنين أن فرقة من الجيش الوطني أوقفت أمس الأحد على الحدود مع المغرب مجموعة من المهاجرين غير الشرعيين تضم 36 شخصا من جنسيات افريقية مختلفة .
ونقل مراسل الوكالة الموريتانية للأنباء بولاية داخلت نواذيبو عن هذا المصدر أن أفراد المجموعة تم نقلهم الى مركز الايواء الخاص بالمهاجرين غير الشرعيين في مدينة نواذيبو للتحقيق معهم ، في انتظار نقلهم الى بلدانهم الأصلية.
كما نقل المراسل عن المصدر ذاته تأكيده أن فرقة من الدرك الوطني اعترضت يوم السبت الماضي مجموعة أخرى من المهاجرين تتكون من 13 شخصا كانت تحاول الابحار على متن زورق كان بانتظارها عند شاطئ مدينة نواذيبو.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد