AMI

وزير الشؤون الخارجية يقدم واجب العزاء في وفاة الرئيس الإيراني ومرافقيه في مقر سفارة إيران

نواكشوط

قدم معالي وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، السيد محمد سالم ولد مرزوك، اليوم الأربعاء في مقر السفارة الإيرانية بنواكشوط، باسم الحكومة والشعب الموريتانيين، واجب العزاء والمواساة في وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان ومرافقيهم، رحمهم الله تعالى.

وكتب معالي الوزير في سجل العزاء، بحضور السفير الإيراني، سعادة السيد جواد أبو علي اكير، التعزية التالية: “بسم الله الرحمن الرحيم

باسم الحكومة والشعب الموريتانيين نعبر عن بالغ حزننا وخالص تعازينا في وفاة فخامة الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي، ومعالي وزير الخارجية السيد حسين أمير عبد اللهيان، والوفد المرافق لهما.

وندعو الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان، ويحفظ إيران وشعبها الشقيق من كل مكروه”.

حضر تقديم واجب العزاء السيد احمد ولد النيني مستشار برئاسة الجمهورية، والسيد ماصار سيسوقو، السفير المدير العام لمديرية الدعم والوسائل المشتركة بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، الأمين العام وكالة، والسيد محمد الحنشي الكتاب السفير المدير العام للتعاون الثنائي بالوزارة، والسيد السالك محمد موسى حماه، السفير مدير آسيا واوقيانوسيا بمديرية التعاون الثنائي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد