AMI

اطلاق تكوين 160 شاب و شابة لصالح المجلس الوطني للشباب

نواكشوط

أشرفت معالى وزيرة التشغيل والتكوين المهني، السيد زينب بنت أحمدناه، بحضور معالي وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، السيد أحمد سيدي أحمد أج، اليوم الخميس بمدرسة التعليم التقني والتكوين المهني للبناء والأشغال العمومية بمقاطعة الميناء، على إطلاق تكوين 160 شاب و شابة لصالح المجلس الوطني للشباب، موزعين على ثمانية تخصصات .

ويأتي هذا التكوين الذي سيدوم أربعة أشهر، شهرين يتم تكوينهم بمدرسة التعليم التقني والتكوين المهني للبناء والأشغال العمومية، وشهرين في مؤسسات الوسط المهني في إطار اتفاقية التكوين والتأهيل الموقعة بين المجلس الوطني للشباب، والبرنامج الوطني المندمج لدعم المؤسسات الصغيرة والصغرى.

وأوضحت معالي وزيرة التشغيل والتكوين المهني، في كلمة بالمناسبة، أن التكوين التقني والمهني يشكل أداة فعالة لمكافحة البطالة والفقر والتهميش الاجتماعي وذلك لكونه ممر حتمي لولوج سوق العمل، علاوة على دوره الريادي في التنمية الاقتصادية والبشرية.

وأضافت أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، يولي قطاع التشغيل عناية خاصة من خلال إعداد استيراتيجية وطنية وبرامج وإصلاحات تهدف لترقية القطاع والرفع من أدائه.

وبينت أن هذه العملية التأهيلية لصالح 160 شابا وشابة تم انتقائهم من طرف المجلس الوطني للشباب موزعون على عدة تخصصات.

وبدورها قالت رئيسة المجلس الوطني للشباب السيدة زينب بنت عبد الجليل، أن المجلس يعمل وفق مبدأ الخلق فرص لتعزيز دور الشباب وجعلة عماد التنمية بفضل الإهتمام الذي يوليه فخامه رئيس الجمهورية له.

وأضافت أن المجلس يعمل على أن تكون أصوات الشباب مسموعة لدى أصحاب القرار وطموحاتهم المشروعة وتطلعاتهم ملهمة وأفكارهم البناءة.

وأشارت إلى أن اتفافية الشراكة تأتي كشاهد على مستوى الجهود المبذولة في إطار السعي من أجل تمكين الشباب اقتصاديا بتوفير مهن مربحة في إطار تكوين سريع وموجه.

و أشار رئيس اتحاد ارباب العمل الموريتانيين، السيد محمد زين العابدين ولد الشيخ أحمد، أن البلد شهد في الفترة الأخيرة إنشاء مصانع ومشاريع تحتاج إلى يد عاملة محلية مؤهلة.

وأكد ان اتحاد ارباب ملتزم بتشغيل 145 من هذه الدفعة سيتم توقيع العقود معهم في الوقت القريب.

أما مدير مدرسة التعليم التقني والتكوين المهني للبناء والأشغال العمومية، السيد سيدي ولد محمد لغظف، فقد بين أن هذا النشاط يدخل في صميم التحسين من الأوضاع الأقتصادية للبلد، وذلك بضخ أياد مؤهلة مهنيا في السوق المحلية والرفع من أداء المصادر البشرية، الأمر الذي يضمن تنمية قاعدية ستعود بالنفع على الوطن والمواطن.

وبين أن فخامة رئيس الجمهورية يوليه قطاع التشغيل اهتمام كبيرا لماله من دور في تنظيم سوق العمل وكونه رافعة هامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأعربت العمدة المساعد لبلدية الميناء السيدة عيساتا آبو جان عن سعادتها بهذه الشراكة التي تدل على الاهتمام بالشباب وتكوينهم على العمل وذلك تجسيدا لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي يعطي عناية خاصة للشباب.

وأشادت بهذا التكوين الذي سيعمل على دمج الشباب في الحياة النشطة.

وعلى هامش الحفل أشرفت معالى الوزيرة على توزيع حقائب معدات عمل لصالح الطلاب.

جرى الحفل بحضور والي نواكشوط الجنوبية والأمين العام لوزارة التشغيل وتكوين المهني، وعدد من أطر القطاع.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد