AMI

توقيع ابروتوكول شراكة بين “خيرية اسنيم” وجهة وبلديات تيرس الزمور

ازويرات

تم اليوم الخميس بمباني جهة تيرس الزمور، توقيع ابروتوكول شراكة بين “خيرية اسنيم” وجهة وبلديات ولاية تيرس الزمور، لدعم التنمية المحلية في الولاية.

وأوضح والي تيرس الزمور السيد محمد المختار ولد عبدي، في كلمة له بالمناسبة، أن هذا الاتفاق يأتي في إطار تفعيل الشراكة التي تربط الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “اسنيم”، ممثلة في “خيرية اسنيم” والسلطات الجهوية والبلدية والجهة، عملا بمقتضيات القانون المنشئ للبلديات والجهات، وتجسيدا لإرادة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني في دعم اللامركزية دفعا للتنمية المحلية على مستوى الولاية.

وأضاف أن هذه الشراكة تهدف إلى تذليل الصعاب التي تطرح خلال تنفيذ البرنامج التنموي الجهوي على مستوى الولاية.

وقدم الوالي تشكراته للقائمين على الشركة الوطنية للصناعة والمناجم على الدور الذي تلعبه في التنمية المحلية.

وبدوره، أوضح المدير العام لخيرية اسنيم السيد محمد محمود ولد سيدينا أن هذا البروتوكول الذي تم الاتفاق عليه بين “خيرية اسنيم” والجهة والبلديات بولاية تيرس الزمور، تمخض عن مجموعة من اللقاءات والتشاورات للاتفاق على منهجية عمل تستطيع من خلالها خيرية اسنيم دعم التنمية المحلية في جهة وبلديات تيرس الزمور.

وأضاف أن هذه الوثيقة التي تم توقيعها سيتم الحرص على تطبيقها في إطار من التشاور وعمل الفريق من أجل تنمية الولاية.

وأشار إلى أن شركة اسنيم تولي أهمية بالغة للتنمية المحلية في بلديات الولاية.

وبدوره أشاد كل من رئيس جهة تيرس الزمور السيد الحضرامي ولد احماده ورئيس رابطة عمد الولاية السيد السعد ولد افلواط بالتوقيع على هذا البروتوكول الذي يمثل شراكة بين خيرية اسنيم والجهة والبلديات لدعم التنمية المحلية في الولاية.

جرى توقيع هذا البروتوكول بحضور حاكم كل من مقاطعتي ازويرات وافديرك وعمد بلدياتهما، بالإضافة إلى عمدة بير امكرين ومسؤول العلاقات الخارجية بشركة اسنيم والسلطات الإدارية والأمنية في الولاية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد