AMI

المجلس الوطني للشباب ينظم يوما تشاوريا في سيلبابي

سيلبابي

انطلقت أمس الثلاثاء في سيلبابي أعمال يوم تشاوري حول واقع الشباب في مدينة سيلبابي، منظم من طرف المجلس .

ويهدف اللقاء إلى تشخيص واقع الشباب والإسماع إلى آرائه ومقترحاته في مختلف القضايا التي تهمه .

وأبرز الوالي المساعد لولاية كيدي ماغه،السيد سيدي محمد ولد محمد عالي ولد اسويلم، الوالي وكالة أهمية الفئات الشبابية لأي مجتمع بوصفها وقودا للنهضة والتنمية والإزدهار ونظرا للطاقات الكبيرة التي تختزنها وضرورة توجيه تلك الطاقات حتى لا تنحرف إن تم إهمالها إلى مسائل سلبية مثل التطرف والمخدرات وغيرها.

وأضاف أن المقاربة التي تضمنها برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني /تعهداتي/ بينت مبكرا أهمية الشباب، حيث تجسد ذلك في حزمة برامج ومشاريع تعمل حكومة معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال على تنفيذها.

ومن جانبها أعربت ممثلة المجلس الوطني للشباب مريم بنت عمر عن حرص المجلس على إشراك الفاعلين في الساحة الشبابية نظرا لأهميتهم الكبيرة وقدرتهم التي يتمتعون بها لاستغلال جميع الإمكانيات لتحقيق طموحاتهم.

وأوضحت أن فخامة رئيس الجمهورية يعطي عناية خاصة للشباب، تجسدت في سياسات ومشاريع تنفذها الحكومة والمجلس الوطني للشباب من خلال تنظيم لقاءات في انواكشوط وعلى المستوى الجهوي للاستماع للشباب و لتصور برامج تنموية وحلول ناجعة لمشاكله.

وجرى افتتاح اليوم التشاوري بحضور حاكم مقاطعة سيلبابي محمد ولد عبد الله وعمدة بلديتها عمر حمادي با ونائب رئيس المجلس الجهوي علي بوبو داورا وممثلي السلطات العسكرية والأمنية في الولاية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد