AMI

بالتعاون مع بلدية نواذيبو.. بعثة طبية اسبانية تجري عمليات جراحية معقدة

نواذيبو

باشرت بعثة طبية إسبانية بالمركز الصحي البلدي رقم 1 المعروف بطب الرضوان في نواذيبو إجراء عمليات جراحية معقدة بالتعاون مع بلدية نواذيبو.

وسيستفيد من هذه العمليات التي ستدوم ثمانية أيام وتشمل الحروق القديمة والحديثة والتشوهات الخلقية بصفة عامة ضمن ما بات يعرف بالجراحة التجميلية العديد من المواطنين على مستوى مدينة نواذيبو.

وفى تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أكد السيد إبراهيم محمد محمود مسؤول قسم التعاون الدولي ببلدية نواذيبو بان المركز سجل حتى الآن أكثر من 60 استشارة منها أكثر من 40 شخصا يحتاجون عمليات جراحية.

وأشار إلى أن العمليات والتي تتعلق بالحروق القديمة والحديثة والتشوهات الخلقية بصفة عامة استفاد منها حتى اليوم عشرة مواطنين.

وتتكون البعثة من خمسة أفراد هم 3جراحين ومخدر واحد وتقنى غرفة عمليات.

ويأتى عمل البعثة فى إطار تعاون صحى بين بلدية نواذيبو ومنظمة آفريكا سيلوجى من لاس ابلماس باسبانيا دعما للمنظومة الصحية بالبلاد وهو التعاون الذى بدأ منذ اربع سنوات بين الطرفين ويشمل من بين أمور أخرى تكوين ممرض للتواصل مع المستفيدين بعد ذهاب البعثة وتزويد المركز بتجهيزات طبية متطورة ويتم التحضير لها على مدى اربعة اشهر كاملة.

يشار إلى هذه العمليات المجانية تجرى خارج البلاد بتكاليف باهظة زيادة على تكاليف النقل والإقامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد