AMI

وزير الدفاع الوطني يعود إلى نواكشوط قادما من جمهورية الصين الشعبية

نواكشوط

عاد معالي وزير الدفاع الوطني السيد حنن ولد سيدي زوال اليوم السبت إلى نواكشوط قادما من جمهورية الصين الشعبية بعد أن شارك في أعمال منتدى السلام والأمن الصيني الإفريقي الثالث، المنعقد في الفترة ما بين 28 أغسطس المنصرم و2 سبتمبر الجاري في العاصمة الصينية بيجين.

وخلال مشاركته في أعمال الدورة الثالثة من هذا المنتدى أجرى معالي وزير الدفاع الوطني مباحثات مع وزير الدفاع الصيني الجنرال لي شانغ فو خصصت لبحث علاقات التعاون العسكري بين البلدين والآليات الكفيلة بتطويرها.

وشارك إلى جانب معالي وزير الدفاع الوطني في أعمال هذا المنتدى الهادف إلى تعزيز التواصل الاستراتيجي بين وزارات الدفاع الصينية والإفريقية كل من العقيد محمد عبد الله ولد بي مدير التوثيق والأمن العسكري والعقيد سيدي محمد ولد حمادي مدير العلاقات الخارجية بوزارة الدفاع الوطني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد