AMI

الوزير الأول يترأس اجتماع لجنة وزارية مكلفة بمتابعة ظاهرة الاستخدام المفرط للأنترنت من طرف الأطفال والمراهقين

نواكشوط

ترأس معالي الوزير الأول السيد محمد بلال مسعود، اليوم الجمعة بالوزارة الأولى، اجتماعا للجنة الوزارية المكلفة بمتابعة ظاهرة الاستخدام المفرط للأنترنت من طرف الأطفال والمراهقين.

وتم خلال هذا الاجتماع تقديم عرض يتعلق بتزايد التأثير السلبي على الأطفال، خصوصا جرائم انتحال الشخصية والتنمر الالكتروني والإرهاب والفكر المؤدي للعنف، والخروج على الثوابت الوطنية والدينية من خلال شبكات التواصل الاجتماعي والمجموعات المغلقة على شبكات الأنترنت.

وقد أوصت اللجنة الوزارية بالإسراع في تنفيذ المقترحات الفنية المقدمة من طرف اللجنة الفنية، و الساعية إلى إطلاق برامج تهدف إلى استخدام أكثر فعالية لآليات حماية الأطفال والمراهقين على الأنترنت ورفع مستوى التوعية لدى الأسر بخصوص المحتوى المشبوه على الأنترنت وإيضاح المخاطر في الفضاء السيبراني.

وفي الختام أمر الوزير الأول القطاعات المتدخلة في هذا المجال بمضاعفة الجهود لتعزيز أمن الفضاء السيبراني، وتطوير السياسات الهادفة إلى حماية الأطفال والمراهقين من الآثار السلبية في هذا الفضاء.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد