AMI

تنظيم يوم تفكيري حول مسار التمثيليات النقابية

انواكشوط

نظمت وزارة الوظيفة العمومية والعمل ممثلة في إدارة العمل يوما تفكيريا حول مسار التمثيليات النقابية ومعايير الاستفادة من الدعم المقدم لها من طرف القطاع.

وتم في جلسة الافتتاح تقديم عرض وضح باسهاب للمشاركين من النقابات والمنظات العمالية المعايير المتبعة بشفافية للحصول على هذا الدعم.

واكد الأمين العام لوز ارة الوظيفة العمومية والعمل السيد محمد ولد عبد الله السالم ولد احمدوا بالمناسبة أن هذا اليوم التفكيري يدخل ضمن سلسلة من الأنشطة التي يقوم بها القطاع لتأطير العمل النقابي وتنميته على النحو الذي بخدم مصلحة العمالة والعمل الوطني تنفيذا لتعليمات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني المجسد في خطة حكومة معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال مسعود.

وأشاد بما تحقق من إنجازات كبرى في الآونة الأخيرة لصالح الشغيلة الوطنية من خلال زيادة رواتب الموظفين ب 20000 أوقية قديمة ومبلغ 10000 أوقية قديمة تم بها تحسين رواتب موظفي الصحة والتعليم الذين يزاولون العمل ميدانيا، إضافة إلى زيادة الحد الأدنى للأجور ب 50% وزيادة الإعانات العائلية المدفوعة من قبل النظام الاجتماعي بنسبة 66% حيث أعلن رئيس الجمهورية عن هذه الزيادات في خطاب الذكرى الـ62 لعيد الاستقلال الوطني.

وأوضح الأمين العام أن من بين الإصلاحات مراجعة مدونة الشغل التي ستمكن من استمرار أجور العاملة الأرملة مدة العدة الشرعية وكذلك العاملة خلال راحة الأمومة واحتفاظ العامل بنسبة 50% من امتيازاته لمدة ستة أشهر التي يعلق فيها العقد بسبب حادث أو مرض غير مهني.

وأبرز مخاطبا المشاركين في اليوم التفكيري “إنكم تدركون جميعا أهمية الحفاظ على السلم الأهلي وترقيته ولا يمكن أن يتحقق ذلك إلا بالتنظيم في تمثيليات تعبر عن إرادة العمال الذين هم جنود التنمية المرابطون في المصانع والمنشآت والمعامل والحقول”.

وجرت فعاليات اليوم التفكيري بحضور الأمينين العامين لوزارتي العدل والتشغيل والتكوين المهني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد