AMI

تنظيم دورة تكوينية لصالح مربيات رياض الاطفال في مدينة كيفه

انطلقت أمس الجمعة بمباني المندوبية الجهوية لوزارة العمل الاجتماعي والطفولة والأسرة في مدينة كيفه أعمال دورة تكوينية لصالح 20 من مربيات حدائق الأطفال، على تقنيات التعليم ما قبل المدرسي منظمة من طرف المدرسة الوطنية للعمل الاجتماعي.

وسيتابع المشاركات في هذه الدورة التي تدوم يومين عروضا حول أهداف رياض الأطفال، وأدوار المربية، وحقوق الطفل، وطرق التدريس المعتمدة في التعليم ما قبل المدرسي، والصحة والأمان وسط الروضة وما قد يعانيه الأطفال من اضطرابات نفسية ومشاكل سلوكية وطيف توحد.

وأشار المكون في المدرسة الوطنية للعمل الاجتماعي، السيد أعمر حنين، أن هذه الدورة تأتي ضمن الفعاليات المخلدة لذكرى عيد الاستقلال لتكوين 20 مربية على تقنيات التعليم ما قبل المدرسي وطرق التعامل مع الاطفال داخل الروضة.

وأضاف أن مجموعة من العروض ستقدم خلال الدورة تركز على عمل المربيات داخل الروضة ومعرفة دور المربية وطرق التدريس وحقوق الطفل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد