AMI

حزب “إنصاف” يوزع مساعدات غذائية لصالح المتضررين من السيول في كيهيدي

كيهيدي

أشرفت الأمينة التنفيذية المكلفة بالصحة والشؤون الاجتماعية في حزب “الإنصاف”، السيدة أم الخيري بنت المصطفى، صحبة نائب رئيس الحزب السيدة جينداه بال، اليوم الخميس، على انطلاق توزيع مساعدات غذائية لصالح المتضررين من السيول الأخيرة في مدينة كيهيدي.

وتستفيد من هذه المساعدات 1500 أسرة، حيث ستستلم كل أسرة سلة غذائية تشمل مواد غذائية متعددة منها: الأرز، والمعكرونة، والحليب المجفف، وزيت الطعام، بالإضافة إلى خيم، وأفرشة، وأغطية .

وفي كلمة لها بالمناسبة، أكدت الأمينة التنفيذية المكلفة بالصحة والشؤون الاجتماعية في حزب إنصاف، أن العملية تأتي مؤازرة للمواطنين المتضررين في مدينة كيهيدي، وانسجاما مع التوجيهات النيرة لفخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي حث في خطابه القيم أثناء زيارته التضامنية الهامة لمدينة كيهيدي، على ضرورة تضافر الجهود لمساعدة السكان في هذه الظرفية الخاصة.

وأضافت بنت المصطفى قائلة: “إن هذا التدخل هو الأكبر من نوعه، ويأتي تنفيذا لتعليمات مباشرة من رئيس حزب الإنصاف، السيد ملعينين ولد أييه، القاضية بتسيير قافلة مساعدات كبرى، لصالح المتضررين بمدينة كيهيدي، مواكبة لجهود الدولة، والتزاما من الحزب بمبادئه التي تحث على مؤازرة المواطنين، والوقوف معهم في السراء والضراء”.

وبدورها أوضحت نائب رئيس حزب الإنصاف السيدة جينداه بال، أن سياسة القرب من المواطن، ومساندته في الظروف الطارئة، هي ركن أساسي من برنامج “تعهداتي” لفخامة رئيس الجمهورية، الذي يجسده عمليا حزب الإنصاف، بهذا الموقف اللافت و الموفق، على حد تعبيرها .

وجرت وقائع انطلاق عملية التوزيع بحضور رئيس جهة كوركول السيد آمادو آبو با، و الأمين الاتحادي لحزب الإنصاف بكوركول السيد آتشيه عبد الوهاب، ونائب مقاطعة كيهيدي السيدة زينب بنت أوبك، وبعثة من حزب الإنصاف.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد