AMI

لقاء بين رجال اعمال موريتانيا وجزر الكاناري

بدأت صباح اليوم الاثنين بانوا كشوط أعمال لقاء بين رجال الأعمال الموريتانيين ومن جزر الكناري، ينتظم بمبادرة مشتركة بين سفارة اسبابنا فى انواكشوط ووكالة ترقية الصادرات الكانارية “ابرواكسكا “.
وسيناقش المشاركون في هذا اللقاء الذي يدوم أربعة أيام عدة قضايا تتعلق بصيد الأسماك والزراعة والثروة الحيوانية والطاقة والمياه والصرف الصحي والبناء والأشغال العامة والسياحة والتمويلات والسكن الاجتماعي.
واوضح السيد محمد عبد الله ولد اياها،المندوب العام المكلف بترقية الاستثمار الخاص، فى كلمة بالمناسبة ان هذا اللقاء ياتي في الوقت الذي تولى فيه الحكومة الموريتانية اهتماما كبيرا بزيادة حجم التبادلات التجارية مع مناطق الجوار ولتشجيع الشراكة بين القطاعين العام والخاص ولاقامة الشركات المختلطة بين الوكلاء الاقتصاديين الخواص المحليين والاجانب .
ودعا المندوب العام المستثمرين الاجانب لاستكشاف الفرص المتاحة فى مختلف قطاعات الاقتصاد الموريتاني، موضحا ان المندوبية العامة المكلفة بترقية الاستثمار الخاص انشئت من اجل القيام بالاصلاحات الجوهرية الكفيلة بتحسين مناخ الاعمال وبيئة الاستثمارفى البلاد.
واشاد بما قال انه “النشاط والحيوية التى مكنت اسبانبا من التغلب على تاخرها واللحاق بالركب حتى تبوأت مكانة مرموقة في الصف الأمامي لاقتصاديات أوروبا”، مبرزا ” قرب منزلتها الجغرافية ومعرفة المستثمرين الاسبان الجيدة لموريتانا”.
وطالب المندوب العام المكلف بترقية الاستثمار الخاص المشاركين، توظيف هذا اللقاء للتعرف على القطاعات الواعدة وفرص الاستثمار المتاحة ليتوجوا ذلك بإنجازات ملموسة”.
وأعربالسيد محمد عبد الله ولد إياها عن الامتنان لسفارة اسبانيا على هذه المبادرة، كما رحب بالضيوف من جزر الكناري متمنيا لهم “مقاما سعيدا واعمالا ناجحة”.
وقال سفيراسبانيا في انواكشوط السيد ألخاندرو بولانكو ماتا، انه “بفضل النجاح الذي حققته الديمقراطية في موريتانيا وبفضل الاستقرار السياسي الذي تنعم به، يبدو الوقت مناسبا من أجل مواصلة ودعم العلاقات التجارية بينها وكناريا”.
واضاف أن هذا اللقاء “ياتى بعد الزيارة التي قام بها المستشار الاقتصادي لحكومة كناريا لموريتانيا في شهر مارس 2006.
وشكر حكومة جزرالكاناري على “استعدادها للمشاركة في التنمية في افريقيا الغربية وعلى الدور الهام الذي تلعبه في موريتانيا”.
وعبرالسيد بيدرو مانزون مدير العلاقات التجارية في الحكومة المستقلة الكنارية عن استعداد الحكومة الكنارية للتعاون مع موريتانيا في جميع المجالات وخاصة في مجال المقاولات والأعمال.
وحضر مراسم انطاقة هذا اللقاء وزير الصناعة التقليدية والسياحة، ورئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين وشخصيات اخرى.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد