AMI

إفتتاح دورة الألعاب الأولي للأولمبياد الخاص الموريتاني

إنطلقت الليلة البارحة بالمركب الأولمبي في انواكشزط منافسات
دورة الألعاب الأولي للأولومبياد الخاص الموريتاني وذلك بمشاركة 150 رياضياوافدين من ولايات العصابة والحوضين وغورغول واترارزة وتكانت اضافة الى ممثلين عن العاصمة.
وتميز حفل افتتاح الدورة بتنظيم مسيرة استعراضية قبل عزف النشيد الوطني وايقاد
أول شعلة للأولمبياد الخاصة في موريتانيا مؤذنة بانطلاقة منافسات الدورة.
وتهدف الدورة الحالية من هذه الأعاب الخاصة الى تجسيد فلسفة وروح الأولمبياد الخاص التي تجعل من التدريب والمنافسة الرياضية أفضل وسيلة لرسم ابتسامة الأمل ونشوة النصر على وجوه الأطفا المتخلفين ذهنيا ودمجهم في المجتمع كأشخاص
منتجين مقبولين و محترمين من طرفالمجتمع.
وفي كلمة له بمناسبة الافتتاح أكد مدير الأولمبياد الخاص الموريتاني السيد أيده ولد سيد احمد ولدالشرقى ان الأولمبيادالخاص الموريتاني دأب منذ انشائه1999
على العمل الجاد للوصول الى قاعدة عريضة من اللاعبين والمتطوعين وأسرالمستهدفين
في انواكشوط وخارجها”وهو ماتحقق بالفعل”.
وأضاف ان لاعبو الأولمبياد الموريتاني حصلوا من خلال مشاركاتهم في الألعاب العالمية في كالينيا الشمالية وآلاسكا بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 1999 وايرلندا2003 على ميداليات ذهبية وفضية،محافظين بذلك على التمثيل المشرف لموريتانيا في تلك المحافل الرياضية الدولية.
واوضح ان الدورة الحالية تدوم يومين وستقتصر المنافسة فيها على كرة
القدم والعاب القوي اضافة الى برنامج للكشف الطبي المجاني على اللاعبين مقدم من
طرف الأولومبياد الخاص لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.
أماالسيدة قادة عبد الخالق،مدير تطوير الأولمبياد الخاص الدولي
في شمال افريقيافقد هنأت أهالي واسراللاعبين والمتطوعين ونقلت الى الجميع
تحية المهندس ايمن عبد الوهاب الرئيس الاقليمي للأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأولسط وشمال افريقيا.
واضافت ان الأولمبياد الخاص هو عبارة عن حركة انسانية عالمية تسعي جاهدة الى
تحقيق اهداف نبيلة بتكاتف جهود الحكومات والمنظات الدولية ومنظمات المجتمع
المدني،مشيرة الي أن الدورة الحالية تتزامن مع بداية خطة التطوير الخمسية الثانية والتي تشهد فيها كل برامج المنطقة نهضة حقيقية وزيادة مطردة في اعداد اللاعبين.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد