AMI

الملكة الاسبانية تتفقد مشروع الإنتاج الزراعي والمركز الوطني لعمليات الطوارئ في الصحة العمومية

قامت الملكة الاسبانية، السيدة دونيا ليتيسا أورتيز روكاسولانو، اليوم الخميس بزيارة ميدانية لمشروع الانتاج الزراعي بالكلم 17، والمركز الوطني لعمليات الطوارئ في الصحة العمومية بنواكشوط.

واستقبلت الملكة لدى وصولها لمشروع الانتاج الزراعي، من قبل معالي وزيرة العمل الاجتماعي والطفولة والأسرة، السيدة صفية بنت انتهاه، وسعادة السفير الموريتاني المعتمد في إسبانيا، السيد كان بوبكر، ورئيسة جهة نواكشوط، السيدة فاطمة بنت عبد المالك، وسفير الاتحاد الأوروبي المعتمد لدى موريتانيا، سعادة السيد غويليم جونس، وسفيرة إسبانيا في موريتانيا، سعادة السيدة ماريا الفاريز دولا روزا.

وتلقت الملكة والوفد المرافق لها شروحا حول المشروع من قبل القائمين عليه، قبل أن تتجول في مختلف أجنحته.

وأوضح منسق مشروع الإنتاج الزراعي السيد السالك ولد أحمد شريف، في العرض الذي قدمه أن هذا المشروع المنفذ من طرف جهة نواكشوط بالتعاون مع وكالة التعاون الاسباني، يوفر فرص عمل ل 150 مزارعا.

وأضاف أن المشروع يعمل على دعم النساء المقاولات في الوسط الحضري والوسط الريفي، وتوفير فرص العمل، واستصلاح قطع أرضية للزراعة، وتوفير المعدات الزراعية.

وكانت الملكة الإسبانية، قدت أدت قبل ذلك زيارة للمركز الوطني لعمليات الطوارئ في الصحة العمومية بنواكشوط، حيث تلقت عرضا حول دور هذا المركز، المنفذ بالتعاون مع وكالة التعاون الإسبانية.

وفي تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء استعرض المسؤول عن تحضير مشروع المركز الوطني لعمليات الطوارئ في الصحة العمومية التابع لوزارة الصحة السيد الشيخ المصطفى ولد اربيه، أهداف المركز التي من ضمنها التكفل بجميع الحالات المستعجلة من خلال تقديم الاسعافات الأولية في محل وقوع الحادث.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد