AMI

المندوب العام للتضامن الوطني يؤكد محورية المندوبية في البرنامج المجتمعي لرئيس الجمهورية

أكد معالي المندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر” السيد محمد عالي ولد سيد محمد، على محورية السياسات والبرامج والمشاريع التي تنفذها المندوبية في البرنامج المجتمعي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وقدم خلال ترأسه اليوم الأربعاء، بمقر المندوبية في نواكسوط، اجتماع مجلس إدارة المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر”، عرضا عن خطة عمل المندوبية ودورها المحوري الذي يهدف بالأساس إلى تحقيق الالتزامات الانتخابية لفخامة رئيس الجمهورية في مجال القضاء على ظواهر الفقر والغبن و التهميش.

و قال معالي المندوب العام إن الوقت قد حان للعمل على تصحيح كل النواقص لأن مهمة المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر ” تقع في صميم مشروع الدولة والمجتمع الذي تبناه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وشدد على ضرورة تنفيذ الخطط والبرامج بدينامكية أسرع مما سيحسن بشكل كبير من ظروف السكان المستهدفين في جميع ولايات الوطن ويقلص من مظاهر الغبن والهشاشة ويفتح آفاقا جديدة وحقيقية لنسبة كبيرة من الفئات التي عانت من هذه الظواهر.

و يضم المجلس مستشار الوزير الأول المكلف بالاقتصاد والأمناء العامين لوزارات الداخلية واللامركزية و الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية و المالية و التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي و البترول والمعادن والطاقة و الصحة و الإسكان و العمران و الزراعة و التنمية الحيوانية و المياه و الصرف الصحي و العمل الاجتماعي والطفولة والأسرة. ويتولى الأمين العام للمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر ” سكرتارية لجنة إدارة المجلس.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد