AMI

والي الحوض الغربي يختتم زيارته لبلديات تامشكط

اختتم والي الحوض الغربي السيد المختار ولد حنده مساء أمس السبت زيارة تفقد واطلاع دامت ثلاثة أيام وشملت عواصم بلديات مقاطعة تامشكط حيث أطلع عن قرب علي سير العمل في مختلف المصالح الخدمية والمنشآت الحيوية ذات الصلة بالمواطنين في بلديات الراظي و المبروك وتامشكط والصفا وكيعت التيدومة.

وعقد الوالي خلال هذه الزيارة سلسلة اجتماعات بالمواطنين والمنتخبين المحليين والأطر و الوجهاء ومنظمات المجتمع المدني بين خلالها أن الهدف الأساسي من الزيارة هو الإطلاع عن قرب علي المشاكل والإختلالات التي تعيق حصول المواطنين على الخدمات الضرورية من أجل بلورة الحلول المناسبة لها تجسيدا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الرامية إلى وضع جميع المصالح الخدمية في خدمة المواطن باعتباره منطلقا ومرتكزا لجميع الخطط والاستراتيجيات التنموية.

وأستعرض الإستراتيجية التي رسمتها السلطات العمومية لتحقيق التنمية الشاملة مبرزا أن هذه الزيارات تهدف إلى تحسين الظروف المعيشة للمواطنين.

وذكر الوالي السكان المحليين بأهمية الوحدة وتكاتف الجهود والعمل جنبا إلى جنب مع السلطات المحلية لتصحيح كافة الإختلالات التي تعيق المسار الإصلاحي والتنموي مؤكدا أن انتهاج سياسة القرب من المواطن من خلال الباب المفتوح استراتيجية متواصلة للتعرف علي مشاكل المواطنين وحلحلتها بطرق سريعة وشاملة مايعكس استعداد الإدارة التام للتعاطي مع المواطن وهمومه.

وأضاف أنه لمس من خلال هذه الزيارات تعاطي الساكنة المحلية مع هذا التوجه الجديد سبيلا لتحقيق التنمية الشاملة.

وعبر السكان المحليون بدورهم وعلي مستوي كل بلدية عن تثمينهم لهذه الزيارة وهذا التوجه الجديد قبل أن يقدموا جملة من المطالب من أبرزها تحسين خدمات المياه والصحة والتعليم
وترميم بعض السدود إضافة إلى زيادة كمية الأعلاف المخفضة في هذه الفترة بالتحديد وإيصالها إلي عواصم البلديات لتقريبها من المنمين.

رافق الوالي خلال هذه الزيارات حاكم مقاطعة تامشكط ونائبيها وممثل رابطة عمد الحوض الغربي ورؤساء مصالح الصحة والتعليم والبيئة والزراعة والبيطرة والمياه والشؤون الإجتماعية
وقادة الوحدات الأمنية بالولاية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد