نواكشوط ,  21/07/2017  -  اختتمت اليوم الجمعة في نواكشوط اشغال ورشة تكوينية منظمة من طرف وزارة العدل بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للطفولة "اليونسيف" لصالح المرشدين الاجتماعيين للاطفال المتنازعين مع القانون العاملين بوزارة العدل .

وأكد الامين العام لوزارة العدل الدكتورمحمد الامين ولد سيد باب ، في كلمة بالمناسبة أهمية الدورالذى يقوم به المرشد الاجتماعي خاصة أن القانون الموريتاني يشترط حضوره أثناء استجواب الطفل، مبينا أن القطاع وعيا منه بهذا الدور قام بعدة تكوينات للمرشدين الاجتماعيين العاملين به .

وأوضح أن هذه الورشة وغيرها من الورشات تدخل ضمن العناية التى توليها السلطات العليا في البلد للاطفال من أجل مساعدتهم ، مقدما في الوقت نفسه شكره للشركاء في التنمية وخاصة منظمة اليونسيف على ماقدمت من دعم لانجاح هذا اللقاء.

بدوره ثمن ممثل منظمة الأمم المتحدة لللطفولة "اليونسيف" السيد ممدو سيسى، جهود موريتانيا على التحسينات القضائية و القوانين المتعلقة بالحماية القانونية ودمج الأطفال .

وجرى اختتام الورشة بحضور عدد من المسؤولين المركزيين بوزارة العدل .
آخر تحديث : 21/07/2017 17:58:33

الشعب

آخر عدد : 11322

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية