نواكشوط,  18/06/2017  -  عقدت الجمعية العامة للاتحادية الموريتانية لكرة القدم دورتها العادية ال 17 الليلة البارحة بمقرها في نواكشوط لمناقشة جملة من القضايا من بينها عرض تقريرين مفصلين حول أنشطة الاتحادية خلال السنة الماضية، وآخر حول التسيير المالي .

وأكد السيد جاكانا علي طاهرو المدير العام للرياضة التنافسية بوزارة الشباب والرياضة في كلمة بالمناسبة أن القطاع لن يدخر جهدا في سبيل ترقية الأنشطة الرياضية والشبابية بشكل عام خاصة منها مايتعلق بكرة القدم، مشيراً إلى أن القطاع يواكب مشاركات المنتخبات الوطنية في المنافسات الجهوية والقارية بدعمها المادي والمعنوي، ويعمل بشكل مكثف على مشاركة الاتحادية في العمل على تحقيق حلم الجمهور الرياضي بصعود المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم.

وأشاد بالنتيجة التي أحرزها المنتخب الوطني في أول خرجاته ضمن التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها الكاميرون 2019 .

ومن جانبه ثمن رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم السيد أحمد ولد يحيى دعم السلطات العليا للاتحادية مما مكنها من تحقيق جزء ضئيل من حلمها في كسب الرهان مع أن إرادتها لن تنكسر في إحراز المزيد من التقدم خلال مشاركاتها القادمة.

وقال إن الاتحادية ماضية في تعزيز المنظومة الكُروية الوطنية من خلال فتح شراكة واسعة مع الفاعلين التنمويين، إضافة إلى تقوية الدوري الوطني وتنظيم بطولات جهوية لمختلف الفئات العمرية.

جرت الجمعية بحضور رؤساء الأندية والعُصب الكروية وممثلين عن الروابط والجمعيات الرياضية.
آخر تحديث : 18/06/2017 18:11:37

الشعب

آخر عدد : 11319

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية