نواكشوط ,  08/06/2017  -  نظمت لجنة دمج وتشغيل الشباب والتكوين المهني بالمجلس الاعلى للشباب بالتعاون مع بلدية لكصر الليلة البارحة في نواكشوط لقاء حول دور الشباب في إدارة الشأن العام وترسيخ قيم الجمهورية حماية للمكتسبات.

وتمحور اللقاء حول عرضين تناول أولهما تمكين المرأة وتفعيل دورها في إدارة الشأن العام، في حين تركز العرض الثاني على إشراك الشباب بشكل فعال في عملية البناء الوطني من خلال ترسيخ قيم الجمهورية.

وأوضح رئيس لجنة دمج وتشغيل الشباب والتكوين المهني عضو المكب التنفيذي في المجلس الأعلى للشباب الدكتور لمرابط عيسى باب في كلمة بالمناسبة أن الهدف من تنظيم هذا اللقاء هو ابراز الدور الكبير الذي يمكن أن يلعبه الشباب في إدارة الشأن العام للمساهمة في عملية البناء وترسيخ قيم الجمهورية والدفاع عن المكاسب وبناء دولة المواطنة على مبادئ الاسلام السمحة.

وأكد أن بلدنا يتميز بارتفاع نسبة الشباب بين الفئات العمرية مما يتطلب استغلال طاقاته الحية بشكل ايجابي، مبينا أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز دعا في أكثر من مناسبة الشباب إلى ولوج جميع المجالات والمشاركة في تسيير الشأن العام.

وابرز أن المجلس الأعلى للشباب يسعى إلى وضع استراتيجية وطنية تمكن الشباب من المشاركة في تسيير المرافق العمومية بشكل ملموس ، مع توسيع حظوظه بشكل اكبر في اتخاذ القرار المحلي على مستوى الولايات.

ودعا الشباب إلى المساهمة بشكل فعال في إنجاح التعديلات الدستورية التي تهدف إلى إعادة الاعتبار لمن قدموا دماءهم الزكية دفاعا عن الوطن.

ومن جانبه أعرب عمدة بلدية لكصر الدكتور محمد السالك ولد عمار عن استعداده للمشاركة في بلورة استراتيجية وطنية للشباب مع البلديات لتجسيد شعار " الشباب أنتم الامل".

وبين أن ذلك لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال ضمان تكامل وتناسق العمل الحكومي فيما يتعلق بالشباب و تعزيز الاستثمارات لصالح الشباب الموريتاني واستكمال الاستراتيجيات والمخططات القطاعية بغية دمج فعلي للشباب.

واشاد المشاركون في مداخلاتهم بهذا اللقاء الذي اتاح لهم فرصة التعبير عن آرائهم في القضايا الوطنية وثمنوا دور المجلس الاعلى للشباب كأداة إرشاد وتوجيه.

وجرى اللقاء بحضورأعضاء المكتب التنفيذي للمجلس الأعلى للشباب، وعدد من رؤساء هيئات ومنظمات المجتمع المدني.
آخر تحديث : 08/06/2017 11:54:20

الشعب

آخر عدد : 11319

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية