نواكشوط,  31/05/2017  -  نظمت وزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة بالتعاون مع المنظمة الدولية للشغل صباح اليوم الأربعاء في نواكشوط ورشة لتعزيز قدرات المشرفين على تنفيذ خطة العمل الوطنية للقضاء على عمل الأطفال.

ويشمل برنامج الورشة التي تدوم ثلاثة أيام بمشاركة 30 عنصرا من قطاعات متعددة عروضا يقدمها خبراء وطنيون ودوليون حول القوانين التي تم سنها لمحاربة ظاهرة تشغيل الأطفال وانعكاساتها السلبية على المجتمعات.

وأكد الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة السيد أحمد ولد محمد محمود ولد الديه في كلمة بالمناسبة أن الورشة تندرج ضمن خطة عمل يقوم بها القطاع بتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لإحترام وتطبيق القوانين والمراسيم الدولية المتعلقة بالقضاء على عمل الاطفال.

وأوضح أن الجميع يدرك ما لعمل الأطفال من خطر على الطفل وأسرته ومحيطه ، حيث بات يشكل ظاهرة بشعة تنتزع الأطفال من وسطهم الطبيعي وهو المدرسة الضرورية لنموهم العقلي والنفسي إلى مكان عمل قهري غريب على مداركهم الهشة ، الأمر الذي ينعكس على حياتهم الخاصة وعلى المجتمع.

وابرز أن هذه الورشة هي ثمرة الشراكة والتعاون بين بلادنا والمكتب الدولي للشغل الذي ظل يقدم الدعم والمساندة للقطاع من خلال العون والخبرة في مجال النظم الدولية للعمل.

وثمن بدوره ممثل المكتب الدولي للشغل في موريتانيا السيد الشيخ تيام جهود قطاع الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة في تنفيذ خطة منظمة العمل الدولية الهادفة إلى القضاء على تشغيل وعمل الأطفال، وذلك من خلال تنظيم سلسلة ورشات لشرح خطورة عمل الأطفال وما له من انعكاسات سلبية على حياتهم وتضييع فرص التعليم عليهم.

جرى افتتاح الورشة بحضور الأمين العام لوزارة العدل السيد محمد الامين ولد سيد باب ، والامين العام لوزراة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة السيد محمد محمود ولد أحمد ولد سيد يحيى ، والمدير العام للعمل في وزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة السيد حمود ولد أطفيل.
آخر تحديث : 31/05/2017 14:55:17

الشعب

آخر عدد : 11319

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية