نواكشوط,  18/05/2017  -  بدأت مساء أمس الأربعاء في نواكشوط أعمال دورة تكوينية حول أساسيات الصحافة الاستقصائية لفائدة 20 صحفيا، منظمة من طرف شبكة الصحفيات الموريتانيات بالتعاون مع شبكة اعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية.

وسيتلقى المشاركون على مدى خمسة أيام عروضا حول أساسيات عمل الصحافة الاستقصائية ومتطلباتها المهنية والقانونية وكيفية انجاز عمل استقصائي متكامل ينعشها خبراء في هذا المجال.

وأكدت مستشارة وزيرة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني السيدة خديجة بنت هنون في كلمة بالمناسبة أن وزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني تسعى وبتوجيهات من رئيس الجهورية السيد محمد ولد عبد العزيز إلى تشجيع الصحافة للاستفادة من جو الحرية الذي تحصد فيه موريتانيا للمرة السادسة على التوالي المركز الأول في الدول العربية في مجال حرية الصحافة حسب منظمة مراسلون بلا حدود.

وثمنت دور شبكة الصحفيات الموريتانيات في جهودها للمساهمة في تطوير العمل الصحفي.

وبدورها أكدت رئيسة الشبكة السيدة اخديجه بنت المجتبى على أهمية هذا النوع من الأنماط الصحفية الذي يتجاوز التغطية المعتادة للأحداث ويسعى إلى كشف الحقائق والاعتماد على البحث والتدقيق والاستقصاء والغوص في أعماق الخبر حرصا على الموضوعية والدقة.

وأشادت بدعم الحكومة الموريتانية وتوفيرها للظروف المناسبة لتنظيم هذه الدورة، وكذا بدعم منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة( اليونسكو) خاصة مكتبها بالرباط وصندوق الأمم المتحدة للسكان و شركة شنقيتل للاتصالات.

آخر تحديث : 18/05/2017 13:40:51

الشعب

آخر عدد : 11280

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية