نواكشوط,  17/05/2017  -  افتتحت صباح اليوم الأربعاء فعاليات المنتدى الاقتصادي والمالي الاقليمي العربي للاتصالات المنظم من طرف وزارة التشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال بالتعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات وذلك في إطار الاحتفالات المخلدة لليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات .

ويهدف هذا النشاط إلى تسليط الضوء على أهمية تقنيات الاعلام والاتصالات كركيزة أساسية للتنمية الاقتصادية من خلال مشاركة خبراء دوليين وإقليميين من المنطقة العربية والاتحاد الدولي للاتصالات.

ولدى افتتاحه لأشغال هذا الملتقى أكد المكلف بمهمة في وزارة التشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال السيد محمد سلميان ولد حيبلا على أهمية تكنلوجيا المعلومات والتنمية الشاملة للدول النامية وتطوير الهياكل الأساسية الحيوية المتعلقة بتطبيقات الاتصالات والمعلومات في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية، مؤكدا أن موريتانيا تحتفل هذه السنة على غرار البلدان الأعضاء في الاتحاد الدولي للاتصالات تحت شعار" البيانات الضخمة من أجل احداث تأثير ضخم " قصد استكشاف قدرات البيانات الضخمة لأغراض التنمية وبحث تحويل كميات غير مسبوقة من البيانات الى معلومات يمكنها دفع عجلة التنمية والمساعدة في تنفيذ جميع اهداف التنمية المستدامة ال 17 للأمم المتحدة للعام 2030 .

وأضاف أن على موريتانيا التي تطمح لتحقيق طفرة معتبرة في مختلف الميادين الاقتصادية والاجتماعية أن تستفيد من تكنلوجيا الاعلام والاتصال التي تعتبر من أهم مكونات النهوض وتحقيق الازدهار في مختلف الميادين مما يحتم التعامل معها في إطار إقليمي ودولي.

وأعرب عن يقينه بأن الاقتراحات والتوصيات التي سيخرج بها المشاركون خلال هذا اللقاء ستمثل خطوة هامة على طريق تحقيق الأهداف المرجوة ومثالا ملموسا بنجاعة عمل القطاعات المشاركة .

وبدوره أوضح السيد صلاح الدين معارف ممثل المكتب الاقليمي العربي للاتحاد الدولي للاتصالات أن العالم شهد طفرة في المعلومات ساهمت في تطوير قدرات المواطنين في مجال استخدام تكنلوجيا المعلومات والاصلاحات في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية.

وأضاف أن الموجة القادمة من تكنلوجيا الاعلام والاتصال سيكون لها الاثر الايجابي على اقتصاديات العالم حيث ستتعدى مجال استخدام البيانات إلى اغراض أخرى اكثر أهمية مؤكدا أن المشاركين في هذا المنتدى سيتلقون عددا من العروض ستمكنهم من تناول مواضيع ذات قيمة عالية في مجال تكنلوجيا المعلومات والاتصال كالأثر الاجتماعي والاقتصادي لتطور

تكنولوجيا المعلومات والاتصال والفرص الرقمية لتشغيل الشباب والنمو الاقتصادي ودور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في دعم الخدمات المتعلقة بالصحية والتعليم .

وجرى الحفل بحضور المستشارين والمديرين المركزيين بالوزارة وخبراء من الاتحاد الدولي للاتصالات والفاعلين في مجال الاتصال.
آخر تحديث : 17/05/2017 14:04:27

الشعب

آخر عدد : 11321

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية