مجتمع

تنظيم دورة تكوينية لتعزيز قدرات المنصة الوطنية متعددة الفاعلين

نواكشوط,  22/06/2022
انطلقت اليوم الأربعاء في نواكشوط أعمال دورة تكوينية لتعزيز قدرات المنصة متعددة الفاعلين من خلال دعم وتحديث وتنفيذ خطة عملها لسنة 2021/2022.

وتهدف هذه الدورة المنظمة بالتعاون بين التجمع الوطني للرابطات الرعوية في موريتانيا ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة(أفاو)، والتي تدوم يوما واحدا، إلى الخروج بخطة عمل استراتيجية لهذه المنصة في القريب العاجل.

ودعا مستشار وزير التنمية الحيوانية، السيد ابراهيم ولد محمد موسى، في كلمة بالمناسبة، المشاركين إلى إعداد برنامج عمل يتماشى مع توجيهات الحكومة في مجال التنمية الحيوانية، معربا عن شكره لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (أفاو)، على دعمها الفني والمالي.

وبدوره أوضح رئيس الرابطات الرعوية في موريتانيا، السيد الحسن ولد الطالب، أن التجمع في إطار شراكته مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة يسعى إلى وضع فضاءات للتشاور والحوار، مضيفا أن التجمع وقع مذكرة تفاهم مع المنظمة في العشرين من دجمبر 2020 بهدف ترقية المبادرات التطوعية.

وذكر بأن المؤسسات التابعة للإدارة ستضمن الاندماج الفعلي لمختلف الفاعلين في المجال الزراعي والتنموي في إدارة المصادر الطبيعية.

وشكر جميع الشركاء خاصة منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة على دعمها للتجمع في وضع هذه المبادرات الذاتية و التطوعية.

أما ممثل منظمة الأمم المتحدة للتغذية والزراعة، السيد ساليكو ولد العاقب، فقد أوضح أن المنظمة تأكد دعمها لمسار الاصلاحات التي قامت بها موريتانيا في مجال الأراضي الزراعية بدعم من شركائها.

وأضاف أن المنظمة تسعى إلى التوصل لتنسيق جهود جميع الفاعلين في هذا المجال خصوصا فيما يتعلق بالبرامج الوطنية، آملا أن تكون هذه الورشة فرصة للخروج بخطة عمل استراتيجية لهذه المنصة خلال الأشهر المقبلة.
آخر تحديث : 22/06/2022 15:28:01