الولايات

كيفه: افتتاح ورشة لتفعيل هياكل الآلية الوطنية للوقاية والاستجابة للأزمات الغذائية

كيفه,  23/05/2022
أشرف والي لعصابه السيد محمد ولد أحمد مولود اليوم الاثنين في كيفه على افتتاح ورشة للتحسيس والتبادل حول تفعيل هياكل الآلية الوطنية للوقاية والاستجابة للأزمات الغذائية والتغذوية على مستوى ولاية لعصابه، منظمة من طرف مفوضية الأمن الغذائي بالتعاون مع الشركاء في البنك الدولي والاتحاد الأوروبي وبرنامج الغذاء العالمي.

وتهدف هذه الورشة، التي تدوم يومين، إلى تفعيل أجهزة الآلية الوطنية للوقاية والتصدي لصدمات الأمن الغذائي والتغذية وضمان التكوين المستمر لأعضاء الأجهزة الجهوية لتمكينها من فهم دورها لكي يصبح باستطاعتها أن تسير أجهزتها بصورة أكثر جدوائية.

وفي كلمة بالمناسبة أوضح الوالي أن هذه الآلية تعد خطوة كبيرة إلى الأمام حيث ستمكن من الحصول على أداة لصنع القرار وإدارة أزمات الغذاء والتغذية وربط وظائف الإنذار المبكر والاستجابة وضمان نجاعة تدخلات الدولة وشركائها في هذا المجال.

وأشار إلى أن إنشاء هذه الآلية يأتي في إطار تطبيق تعهدات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني وانسجاما مع الرؤية الواردة في برنامج "أولوياتي" الموسع.

وأكد أن هذه الآلية ستمكن من تنسيق جهود مختلف الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين في مجال الأمن الغذائي والتصدي للأزمات الغذائية وسيمكن من صهر مختلف الجهود في بوتقة واحدة مما سيكون له الأثر الإيجابي على التدخلات في هذا المجال.

ونوه السيد الوالي إلى أن هذه الورشة ستسمح لأعضاء اللجان الجهوية للأمن الغذائي والتغذية بالتعرف على أدوار كل منهم والتعرف على أدوات العمل المحددة التي من شأنها تحسين جمع وتحليل البيانات ومراقبة تنفيذ التدخلات بحيث يمكنهم تفعيل دور الهيئات اللامركزية للآلية بشكل فعال.

وبدرها قالت نائبة رئيس المجلس الجهوية بولاية لعصابه السيدة زينب بنت سيديني أن هذه العام الذي جاءت فيه هذه الآلية الوطنية للوقاية والاستجابة الغذائية والتغذوية يتميز بالعديد من الأزمات منها الجائحة التي أضعفت اقتصادات الدول وأزمة أوكرانيا العالمية أيضا وعدم هطول أمطار كافية في لعصابه وبالتالي وجودها مهم جدا.

وطالبت الجميع بالاتحاد واليقظة والجاهزية للتصدي لوطأة هذه الأزمات المتراكمة التي أثرت على المواطنين وبالتالي يجب أن يساهم الجميع من منتخبين ومجتمع في نجاح هذه الآلية والتجاوب مع الدور الذي ستقوم به للمواطنين.

وأوضح السيد محمد سالم ولد إدوم، العمده المساعد لبلدية كيفه أن هذه الورشة تتنزل حول اهتمام فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بالجوانب الاجتماعية، مهيبا بالمشاركين إلى المناقشة وتبادل الآراء وفتح آفاق لوضع هذه الآلية الجهوية.

وقدم السيد محمد ولد الحسن، فني بالآلية الوطنية للوقاية والاستجابة للأزمات الغذائية والتغذوية عروضا للمشاركين حول الطرق المثلى لتفعيل الآلية على المستوى الجهوي والأهداف والنتائج المتوقعة من الورشة.

جرى افتتاح الورشة بحضور السلطات الإدارية والأمنية في الولاية.
آخر تحديث : 23/05/2022 18:12:29