أنشطة الحكومة

الوزير الأول لدى افتتاح اليوم الوطني الموريتاني ضمن معرض إكسبو دبي 2020: نشكر دولة الإمارات على ما قدمته من دعم لإنجاح مشاركة موريتانيا في المعرض

دبي,  11/01/2022
أكد معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال مسعود أن الدعم الذي قدمته دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لإنجاح مشاركة موريتانيا في معرض إكسبو دبي 2020، يؤكد متانة وعراقة العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين بفضل إرادة وبصيرة قائديهما.

جاء ذلك في كلمة لمعالي الوزير الأول لدى إشرافه صباح اليوم الثلاثاء بدبي على انطلاق فعاليات اليوم الوطني لموريتانيا في معرض "إكسبو 2020 دبي".

وفيما يلي نص الكلمة:

"بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على نبيه الكريم

معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة،

أصحاب المعالي الوزراء

أصحاب السعادة السفراء

السادة والسيدات أعضاء الوفد الموريتاني في إكسبو 2020 دبي

أعضاء جاليتنا في دولة الإمارات العربية المتحدة

أيها الحضور الكريم

بمناسبة اليوم الوطني للجمهورية الإسلامية الموريتانية ضمن معرض إكسبو دبي 2020، يسرني ان أتقدم باحر التهاني للأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة على دقة التنظيم والروح الخلاقة التي ميزت هذا المعرض.

ويتأكد هذا إذا أخذنا في الحسبان حجم التحديات وخصوصية الظروف التي ينعقد فيها هذا الحدث الضخم والمطبوعة بمضاعفات جائحة كوفيد 19. كما أغتنم الفرصة لأتقدم بالشكر الجزيل لدولة الامارات الشقيقة وللقائمين على اكسبو 2020 دبي، على ما احاطونا به من حفاوة وكرم ضيافة وما قدموه من دعم متواصل لإنجاح المشاركة الموريتانية في هذا الحدث العالمي البارز.

وهو احتفاء وتكريم، يؤكدان متانة وعراقة العلاقات الأخوية المتميزة بين الجمهورية الاسلامية الموريتانية ودولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تتعزز بشكل ملحوظ، بفضل إرادة وبصيرة قائدينا فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

ان هذا المعرض حدث هام في تاريخ التفاعل الثقافي الإنساني، ينم عن بعد النظر ونجاعة الرؤية الاستشرافية، كما أكد على ذلك فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، أمام اجتماع القمة العالمية للصناعة والتصنيع بدبي في شهر نوفمبر الماضي اذ يعتبر اختيار عنوان: تواصل العقول.. بناء المستقبل اختيارا موفقا ومعبرا ودعوة الى إقامة نوع جديد من التعاون في مواجهة تحديات عالم يتغير بسرعة فائقة وتلعب فيه المعرفة والإبداع دورا محوريا أكثر فأكثر.

فالابتكار والاستثمار في التطور الرقمي يمكن ان يسرع من وتيرة نمو يتماشى مع القفزة النوعية التي يعيشها العالم، لذا فان موريتانيا تعمل على إقامة بنية تحتية رقمية حديثة وقوية لتأمين خدمات جيدة تكون في متناول الفاعلين الاقتصاديين.

فمرحبا بكم جميعا في اليوم الوطني لموريتانيا.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته".

آخر تحديث : 11/01/2022 20:21:01