الولايات

وصول 63 سائحا إلى مدينة أطار

أطار,  01/01/2022
وصلت صباح اليوم السبت الرحلة الرابعة القادمة من فرنسا إلى مطار أطار الدولي وعلى متنها (63) سائحا، وذلك في إطار الرحلات المبرمجة ضمن الموسم السياحي (2021 - 2022).

وأكد السيد محمد محمود ولد شيبه، ممثل شركة مطارات موريتانيا بأطار، أن كافة الإجراءات الضرورية لاستقبال هذه الرحلة تم اتخاذها، بما في ذلك تفعيل تطبيق الإجراءات الاحترازية، عبر إلزام الجميع بوضع الكمامات واعتماد التباعد الاجتماعي.

وبدوره أكد محمد ولد صمباره، المدير الجهوي للمكتب الوطني للسياحة بآدرار، أن توافد هذه الرحلات من شأنه أن يساهم في تعزيز التنمية المحلية، ويساعد في إنعاش قطاع السياحة في البلد.

وعبر السائح استيفان كروبلي، عن فرحته بالقدوم إلى موريتانيا، مستطردا حديثه"لقد جئت اليوم على متن هذه الرحلة مع أسرتي من أجل قضاء عطلة أسبوعية في ولاية آدرار ذات المناظر الطبيعية المدهشة".

وأضاف" تتمتع موريتانيا بمقومات سياحية هامة تتمثل في وجود العديد من المدن الأثرية والمواقع والمخطوطات النادرة".

وبدورها عبرت السيدة مونيك فيربو، عن سعادتها بزيارة موريتانيا للمرة الثانية، موضحة أن موريتانيا دولة آمنة، وأنها تحتوي على مقدرات سياحية طبيعية، مثل مدينتي وادان وشنقيط وقلب الريشات وواحة ترجيت، وموقع آزوكي.

أما السائحة مارين لين، فقالت إن هذه هي زيارتها الأولى لموريتانيا، موضحة أن الهدف الأساسي منها هو الاستمتاع بما يحتويه هذا البلد من كنوز أثرية ومن تعدد ثقافي.

جرى استقبال هذه الرحلة بحضور المدير الجهوي للعمل الصحي ورئيس المركز الصحي بأطار وقائد فرقة الدرك الوطني ومفوض الشرطة بالمطار وممثل شركة الطيران المدني.
آخر تحديث : 01/01/2022 22:10:59