أنشطة الحكومة

توقيع اتفاقيات تمويل بين وزارة التنمية الحيوانية ومصارف وطنية

نواكشوط,  14/10/2021
وقع معالي وزير التنمية الحيوانية، السيد لمرابط ولد بناهي، اليوم الخميس في نواكشوط، مع ثلاث مصارف وطنية اتفاقيات تمويل لصالح مستثمرين في قطاع التنمية الحيوانية.

وجرى توقيع الإتفاقيات من طرف البنك الوطني لموريتانيا، والبنك الوطني للاستثمار، وبنك الأمانة بغلاف مالي قدره 3 مليارات أوقية قديمة، وذلك وبحضور وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية والصيد ومحافظ البنك المركزي.

وتهدف هذه الاتفاقيات إلى ترقية وتثمين الثروة الحيوانية، وإطلاق مشاريع تنموية منتجة، وإنشاء مصانع ومزارع عصرية.

وقال معالي وزير التنمية الحيوانية إن قطاع التنمية الحيوانية يحظى بإهتمام كبير من لدن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني كما يأخذ حيزا واسعا من برنامج السياسة العامة للحكومة الذي قدمه معالي الوزير الأول السيد محمد ولد بلال أمام البرلمان وهو ما تجسد حتى الآن في قرارات استراتيجية بالغة الأهمية منها انشاء قطاع وزاري خاص بالتنمية الحيوانية ، انشاء صندوق خاص بتمويل الثروة اللحيوانية ، انشاء شركة لدعم المنتجات الحيوانية ، انشاء مؤسسة للبحوث والتنمية الحيوانية والنظام الرعوي.

وأضاف أن المقدرات الكبيرة التي يتوفر عليها قطاع التنمية الحيوانية تشكل آفاقا أكيدة لنهوض بالاقتصاد الوطني إذا ما تم الاستثمار فيها من طرف الفاعلين الاقتصاديين الوطنيين والدوليين في هذا القطاع الواعد والمساهمة الفعالة في الرفع من مستوي إنتاجية الشعب الحيوانية من لحوم حمراء ومشتقاتها والبان ودواجن وصناعة وجلود وصناعة الاعلاف وزراعتها.

وأضاف أن المستفيدين من هذه القروض سيستغلون هذه التمويلات عبر تأسيس وتطوير مشاريع تنموية منتجة سواء كانت تنمية متنقلة او عصرية مكثفة وكذا انشاء مصانع ومزارع عصرية تساهم بشكل فعال في زيادة انتاج الشعب الحيوانية.

وشكر معالي الوزير مسؤولي هذه المصارف ومن خلالهم القطاع المصرفي الوطني على هذه الخطوة القيمة التي تساهم لاشك بشكل كبير في جلب اهتمام المستثمرين وتشجيع مبادرات المنمين في مجال تنويع وتطوير الإنتاج الحيواني.

وبدوره المدير العام للبنك الوطني لموريتانيا، محمد ولد انويكظ أوضح ان لقطاع التنمية الحيوانية دورا مفصليا في التنمية الوطنية الشاملة من خلال مساهمته الفعالة في تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال اللحوم ومشتقاتها وتوفير فرص عمل لمجموعات كبيرة من المواطنين حيث تظهر التقارير أن بلدنا يمتلك ما يناهز 26 مليون رأس من المواشي ورغم وجود هذه الموارد الجمة والفرص التنموية الواعدة لم يحظى بالإستفادة المناسبة من هذه الثروة.

جرى حفل التوقيع بحضور الأمين العام لوزارة التنمية الحيوانية ونائب رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل ورئيس غرفة التجارة والصناعة وممثل منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة ورئيس الاتحادية الوطنية للتنمية الحيوانية ورئيس التجمع الوطني للرابطات الرعوية وعدد من أطر القطاع .
آخر تحديث : 14/10/2021 17:17:07