الولايات

اترارزه: اجتماع اللجنة الجهوية لبحث سبل تثبيت الأسعار

روصو,  20/09/2021
ترأس والي اترارزة المساعد السيد محمد فال ولد محمد محمود، الوالي وكالة، نهاية الأسبوع المنصرم اجتماعا للجنة الجهوية لبحث سبل تثبيت الأسعار، بحضور مكتب اتحادية التجار على مستوى الولاية.

وأكد الوالي في تصريح لمكتب الوكالة الموريتانية للأنباء أن هذا الاجتماع يأتي تجسيدا لرغبة السلطات العليا في الحد من ارتفاع الأسعار وانعكاسه على المواطنين وتنفيذا للمقرر رقم 1055 الصارد عن وزيرة التجارة والصناعة والصناعة والسياحة بتاريخ 09-09-2021 والمتعلق بتحديد أسعار المواد الغذائية الأساسية.

وأضاف أنه تم إصدار مقرر بتحديد تلك المواد الأساسية التي تضمنها مقرر معالي الوزيرة بعد أن أضيفت إليها كلفة النقل والشحن والتفريغ، وذلك بناء على مقترح من المندوب الجهوي للتجارة والسياحة في الولاية ودراسة مختلف أسعار هذه المواد والرد على استشكالات ممثلي التجار.

وأكد على أنه تم تعميم المقرر على جميع مقاطعات الولاية وكلفت السلطات الإدارية والأمنية ومندوب التجارة بالسهر على تطبيقه بكل صرامة وشفافية.

وحث الوالي التجار بوصفهم شركاء في هذه العملية على التقيد التام بتنفيذ مقتضيات القرار وكذلك الابتعاد عن كافة أنواع المضاربة والإحتكار، كما دعا المواطنين إلى التعاون مع السلطات المعنية من أجل ضمان تنفيذ كامل لهذ المقرر.

من جانبه أوضح المندوب الجهوي للتجارة والصناعة والسياحة في الولاية السيد آلاسان مامدو با أن المندوبية شرعت في متابعة الأسعار بالجملة والتقسيط في الأسواق على مستوى مدينة روصو.

وتعكف على تشكيل لجان محلية لمتابعة الأسعار في الأحياء السكنية في المدينة وإبلاغ حماية المستهلك التابعة للمندوبية الجهوية للتجارة بذلك.

وأضاف أنهم قاموا بزيارات للجزارين لمعرفة مدى التزامهم بالتسعرة الجديدة، مؤكدا أن مصالح المندوبية تتابع السوق يوميا وتقوم بإعداد تقارير للسلطات الإدارية عن العملية، كما توجد منظمات غير حكومية تعمل هي الأخرى على مساعدة المندوبية والمصالح التابعة لها لتثبيت لأسعار والإبلاغ عن أي خرقات قد تحدث.

من جهته قال رئيس اتحادية التجار في ولاية اترارزة السيد محمد يسلم ولد المختار ولد سيدي إن الاتحادية تعمل على إقناع التجار بالتسعرة الجديدة، مؤكدا أن العمل بها بدأ فعلا.

وأشار إلى أن الإدارة ألزمت التجار بذلك مع وجود ندرة في بعض المواد الغذائية الأساسية وتحفظ التجار على هذا القرار في بداية الأمر قبل أن يتفهموا هذا القرار محليا ويتم التجاوب معه.

وأضاف أن الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين سيوفر ألف محل تجارى لبيع المواد الأساسية بالتسعرة الجديدة على المستوى الوطني من ضمنها أربعة حوانيت في مدينة روصو ستمكن أصحاب الحوانيت الصغيرة في الأحياء من شراء المواد الغذائية بكلفة أقل وذلك في إطار المساهمة في تثبيت التسعرة المتفق عليها مؤخرا.
آخر تحديث : 20/09/2021 12:04:06